صحيفة بريطانية تكشف عن تهريب الآثار العراقية عبر الكيان الصهيوني والامارات

كشفت صحيفة بريطانية عن قضية تهريب للآثار التاريخية العراقية عن طريق الامارات والكيان الصهيوني الى أمريكا وذلك من خلال تقديم معلومات مزيفة حول تلك الاثار.

صحیفة بریطانیة تکشف عن تهریب الآثار العراقیة عبر الکیان الصهیونی والامارات

وافادت وكالة تسنيم الدولية للانباء ان صحيفة الديلي تلغراف البريطانية نوهت في تقرير لها الى ان شركة "هابي لابي" الأمريكية التي تبيع الآثار والاعمال الفنية اعادت، في اطار تسوية قانونية، الف قطعة اثرية تم تهريبها من العراق وكانت قد نقلت من الامارات والكيان الصهيوني الى أمريكا عبر استخدام معلومات مزيفة.

وتشير الصحيفة الى ان هذه الشركة وافقت على دفع 3 مليون دولار كغرامة وتسليم 5500 قطعة تاريخية مهربة من العراق.

وكانت محكمة امريكية قد اتهمت هذه الشركة بخرق القوانين الامريكية في مجال نقل الالواح الطينية كذلك الآثار التاريخية من الامارات والاراضي المحتلة وذلك من خلال استخدام معلومات مزيفة واظهارها على انها من الرخام.

/انتهى/

أخبار ذات صلة
الأكثر قراءة الأخبار ثقافة وفن
أهم الأخبار ثقافة وفن
عناوين مختارة