مؤكدا ان قطر لن تثق مجددا بالّذين قاموا بحصارها

نائب رئيس مجلس الوزراء القطري السابق: مجلس التعاون انتهى

رمز الخبر: 1459387 الفئة: دولية
عبدالله العطیة

أكّد نائب رئيس مجلس الوزراء القطري السابق على أن مجلس تعاون دول الخليج الفارسي قد انتهى، مشيرا الى أن دولة قطر مستعدة للتعايش والتعامل مع كافة احتمالات الأزمة الخليجية والحصار المفروض على الدولة.

وأفادت وكالة تسنيم الدولية للأنباء أن نائب رئيس مجلس الوزراء القطري السابق عبدالله بن حمد العطية أطلق سلسلة من المواقف خلال برنامج تلفزيوني حيث أكّد أن يعتبر من وجهة نظره الشخصية أن مجلس تعاون دول الخليج الفارسي منته عمليّا.

وبين أن دولة قطر تعلمت درسا قاسيا من الأزمة الحالية، ولكنه درس مفيد لها كيف تتعامل مع اقتصادها وأسواقها وان تعتمد على نفسها أكثر من اعتمادها على الآخرين، مؤكدا أن قطر لن تعود كما كانت وقد تعلمت للأسف ألا تثق بالذين قاموا بهذا الحصار.

وشنّ العطية هجوما على وزير الخارجية الإماراتي عبدالله بن زايد خلال المؤتمر الصحفي في القاهرة وقال: "نحن لسنا صانعي بسمة، وإذا أنت حزين فهذه ليست مشكلتنا".

ولفت إلى تصريحات وزير خارجية البحرين الذي كال الاتهامات لحركة الإخوان المسلمين وهدد بمعاقبتها، وقال نائب رئيس مجلس الوزراء القطري: "الإخوان موجودون في البحرين ولديهم جريدة النبأ التي ردت على وزير الخارجية وانتقدت موقفه، وارجو ألا يتعرضوا للسجون وألا يتم اغلاق هذه الجريدة".

وبين العطية أن دول الحصار قامت بتصرفات غير عقلانية بحق قطر، وأن مؤتمر القاهرة الأخير فشل قبل أن يبدأ، حيث تحدثوا عن إجراءات مستقبلية وكان غريبا تحدث أحد الوزراء في ذلك المؤتمر أن العالم أجمع ضد قطر، وأن العالم كله يعرف أن قطر دولة إرهابية، فمن هو العالم بالنسبة له. هل هو جيبوتي والمالديف وسيشل والدول التي اثروا على موقفها بالرشاوى، وأضاف: "هناك مسؤولون مهمون في هذه الدول تواصلوا معي وأعلنوا رفضهم قرارات المقاطعة قائلين اسمحوا لنا، ونحن لا نريد أن نحرج هؤلاء".

وقال: "القرارات التي اتخذتها دول الحصار بمقاطعة قطر اقتصاديا وبريا وجويا وبحريا هي قرارات عجيبة وانتقائية، يعني دولة الامارات العربية لم تقاطع الغاز القطري إلى الآن، لماذا. لأن 30% من إنتاجها للكهرباء يعتمد على الغاز القطري، فهم يقاطعون وفق رغباتهم وما يهمهم. إذا كنا دولة ارهابية لماذا تشترون منا الغاز، وتدفعوا لنا مئات ملايين الدولارات؟ وأضاف: نحن لا نقابل التعامل بالمثل وقد أعلنا التزامنا بعقودنا، فهذا يعبر عن مصداقيتنا".

المصدر: الشرق

/انتهى/

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار