قطر: اي تصعيد عسكري جديد سيكلف المنطقة غاليا

رمز الخبر: 1461320 الفئة: دولية
وزیر خارجه قطر

أكد وزير الخارجية القطري محمد بن عبدالرحمن آل ثاني ، أن "قطر لن تمتثل لأي مطلب ينتهك القانون الدولي، ولن تمتثل أيضا لأي إجراء يقتصر على دولة قطر وحدها، وأي حل يجب أن يشمل الجميع وليس قطر وحدها.

 وجدد في تصريحات للقناة الأولى الفرنسية، رفض كافة اتهامات دول الحصار الموجهة إلى دولة قطر بدعم الإرهاب والمنظمات المسلحة في سوريا وليبيا. وقال إن "قطر تعمل كل ما بوسعها لمحاربة الإرهاب بمختلف أشكاله، ولكن على السعودية والإمارات ألا تعطينا دروساً؛ لأن لديهم مواطنين متهمين بأنهم متورطون في الإرهاب وتمويله.

ورداً على سؤال عن توقع سعادته تصعيدا من المملكة السعودية للأزمة لتصل إلى نزاع مسلح ضد قطر، قال " انه لا يمكن حل أي أزمة من خلال المواجهة، بل عبر الجلوس إلى طاولة النقاش، كما يجب أن يكون الحوار بناء على أسس واضحة. ولكن لو تكلمتم عن فرضية النزاع المسلح، فيجب على السعوديين أن يعلموا بأن تصعيدا عسكريا جديداً سيكلف المنطقة عواقب باهظة للغاية.

المصدر: الشرق

/انتهى/

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار