انقلاب جديد في الموقف الأمريكي تجاه الأزمة الخليجية

رمز الخبر: 1474677 الفئة: دولية
ترامب و أمیر قطر

منذ استلام دونالد ترامب زمام السلطة في الولايات المتحدة، أصبح من الصعب التكهن بمواقف البيت الأبيض تجاه الملفات المحلية والعالمية؛ وتعد ازمة قطر مثالا بارزا على هذه التقلبات.

وافادت وكالة تسنيم الدولية للأنباء أن الرئيس الأمريكي اتهم قطر بدعم الارهاب، ثم أعلن عن صفقة سلاح معها، وعاد ليلوح بنقل "قاعدة العديد" الأمريكية في قطر الى بلد آخر، فيما أعلن وزير الدولة لشؤون الدفاع القطري «خالد بن محمد العطية»، يوم أمس أن الدوحة تستعد لإجراء تدريبات عسكرية مع الولايات المتحدة وتركيا، مشيرا إلى أن بلاده تتعامل مع واشنطن كحليف.

وقال العطية في تصريحات لقناة روسيا اليوم، تابعتها وكالة تسنيم، «العلاقات الأمريكية القطرية قديمة ونحن نتعامل كحلفاء، دول الحصار نست أن الولايات المتحدة دولة مؤسسات وأن تغريدات الرئيس ترامب ليست موقفا رسميا على الدوام».

وأكد «العطية» أن واشنطن لن تجد بديلا عن قاعدة العديد في قطر، وأن صفقات السلاح بين الدوحة والولايات المتحدة الأمريكية كانت أبرمت منذ العام 2014 وصادق عليها «الكونغرس» مؤخرا.

/انتهى/

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار