خاص/تسنيم

المصير المجهول للاسرى في السجون السرية الاماراتية باليمن+فيديو

رمز الخبر: 1477990 الفئة: حوارات و المقالات
یمن/زندان های امارات/کنار خبر

اعرب عوائل الاسرى المعتقلين في سجون الامارات السرية جنوب اليمن، خلال تجمع اقاموه أمام مقر لجنة الصليب الاحمر الدولية بصنعاء، عن قلقهم حيال مصير هؤلاء المجهول.

وأفاد مراسل وكالة تسنيم الدولية للانباء ان الاعتقال الاخفاء قسراٌ وليست النهاية مع السادية والتعذيب الوحشي، هذه عناوين السجون السرية التي كشف عنها تقرير خاص لوكالة دولية في اليمن بإدارة الإمارات مباشرة وهي الساعية لكسب رهان الحرب باي ثمن كان.

 

 

يقول مواطن يمني لتسنيم، "التقرير الذي فضح السجون للقوات الغازية الإماراتية يؤكد عدالة القضية اليمنية وما خفي كان أعظم".

أهالي الاسرى والمعتقلين في تلك الاقبية نددوا امام مقر اللجنة الدولية للصليب الأحمر بصنعاء بأساليب انتهاك كرامة الانسان اليمني كما طالبوا بسرعة الافراج عن اهاليهم.

يقول مواطن آخر" نرجو من منظمات حقوق الانسان والمنظمات الدولية وكل من يطالب بحقوق الانسان ان تسارع بالتحقق من قضية الاسرى الذين يعانون في سجون المرتزقة والعملاء وما الى ذلك فعليهم ان يتحركوا.

وتقول مواطنة يمنية " كل المنظمات التي تعي انها معنية بحقوق الانسان نطالبها اليوم وفي هذه الوقفة وهي فرصة أخيرة لها ان تخرج اسرانا وان يعاملوا معاملة إسلامية ودينية او إنسانية على الأقل".

والدة أحد السجناء تقول لمراسل تسنيم،: انا لدي ابن اسمه امين فيصل ولم أكن اعرف اين هو ان كان سجين في مدينة مارب ام لا ولا نعرف عنه ولا هو يعرف عنا أي شيء وأصبح له سجينا مدة سنة وخمسة أشهر ".

وفيما تكذب وزارة الدفاع الامريكية مشاركة جنودها عملية التعذيب أكد أهالي الاسري صحة التقارير الدولية بضلوع أمريكا فيما حدث رسميا متسائلين للمرة الاخيرة اين هو دور المنظمات الإنسانية من كل ذلك.

ان سجون الامارات السرية لا تقف حائلا امام دون تحقيق الشعب اليمني لإرادته بل تؤكد عدالة القضية اليمنية التي من اجلها جاء التحالف بمنطق اللامنطق.

/انتهى/

 

 

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار