لن يُسمح بأي وجود أمريكي في العراق تحت أي مسمى

قال المتحدث العسكري باسم "كتائب حزب الله" في العراق جعفر الحسيني،لن يُسمح بأي وجود أمريكي في العراق تحت أي مسمى.

لن یُسمح بأی وجود أمریکی فی العراق تحت أی مسمى

وأفادت وكالة تسنيم الدولية للانباء ان الحسيني  اكد أنه وبعد سلسلة من العمليات للكتائب وفصائل أخرى "فقدت قاعدة التنف أهميتها في تنفيذ المشروع الامريكي المزعوم"، حيث بات على الامريكيين وحلفائهم "الانكفاء إلى داخل الحدود الأردنية حيث نقطة الإنطلاق".

وأشار المتحدث العسكري باسم "كتائب حزب الله" إلى ضغوط مُورست لإيقاف العمليات على الحدود السورية – العراقية، "إلا أن المقاومة أصرّت على تقييد حركة الامريكيين على الحدود ولن تسمح لهم بالتمدد وتنفيذ المشروع ".

ولفت إلى إن "المقاومة العراقية سجلت خلال السنوات الثلاث الماضي، انتصارات على أدوات الاحتلال الامريكية في جميع المعارك، واليوم ننتصر على الامريكيين أنفسهم كما انتصرنا عليهم إبّان احتلالهم"، مضيفاً أن "المقاومة لن تقف عند هذه النقطة بل سنواصل العمل لطرد المحتل الامريكي  من العراق ولن نسمح بأي وجود امريكي تحت أي مسمى".

الحسيني اعتبر أن محور المقاومة "انتصر في جميع معاركه ضد العدوان الامريكي الاسرائيلي الخليجي على العراق وسوريا"، وأن يأس الامريكيين  من إحداث أي فارق عسكري سياسي في سوريا أخرج محور المقاومة منتصراً، وأن هذا المحور "خرج أكثر قوة ووحدة وانسجاماً مما كان عليه قبل العدوان".

المصدر: الميادين

/انتهى/

الأكثر قراءة الأخبار الدولي
أهم الأخبار الدولي
عناوين مختارة