محلل سياسي أفغاني لـ تسنيم:

الإستراتيجية الأمريكية الجديدة في أفغانستان ستبوء بالفشل

رمز الخبر: 1500937 الفئة: حوارات و المقالات
اوریا

كابول/ تسنيم// قال المحلل السياسي وعضو "الإئتلاف الوطني الإفغاني" "فضل الرحمان أوريا" إن واشنطن إستندت في إستراتيجيتها الجديدة في أفغانستان على حكومة فاسدة، الأمر الذي سيجعل من مصير هذه الإستراتيجية الفشل، لافتاً إلى أن أمريكا ليست جادة في مسألة الضغط على باكستان.

وفي مقابلة خاصة مع وكالة تسنيم الدولية للأنباء أكد أوريا أنه ورغم أن الإستراتيجية الأمريكية الجديدة تحتوي على العديد من النقاط المختلفة، إلا أنها ستشفل بسبب إستنادها على حكومة أشرف غني التي ينخرها الفساد.

وأضاف المحلل السياسي الأفغاني أن الإستراتيجية الأمريكية الجديدة لا يمكنها إرساء السلام والإستقرار في أفغانستان في ظل حكم حكومة الوحدة الوطنية التي ينخرها الفساد، لأن أمريكا فشلت حتى الآن في حماية حكم الشعب والنظام الديمقراطي.

وفيما يخص إدعاءات ترامب بتحقيق الإنتصار في أفغانستان من خلال إقرار الإستراتيجية الجديدة، أكد أوريا أن ترامب أيضاً لا يمكنه الإنتصار في الحرب في إفغانستان، لأن أمريكا وكي تنفذ هذه الإستراتيجية فهي بحاجة لتعاون ودعم الحكومة الإفغانية، وكون هذه الحكومة لا تحظى بدعم الشعب الأفغاني بسبب الفساد المستشري في مفاصلها، فهذه الإستراتيجية أيضاً ستكون محكومة بالفشل.

وختم المحلل السياسي وعضو الإئتلاف الوطني الأفغاني فضل الرحمان أوريا بالقول إن الإستراتيجية الأمريكية الجديدة تمت بالتوافق مع حكومة الوحدة الوطنية بقيادة أشرف غني، هذه الحكومة المشكك في شرعيتها من الناحية القانونية.

/انتهى/

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار