العميد الركن الدكتور هشام جابر لـ تسنيم :

السعودية استخدمت أسلحة محرمة في العوامية

رمز الخبر: 1502113 الفئة: حوارات و المقالات
هشام جابر

طهران / تسنيم// كشف العميد الركن اللبناني "الدكتور هشام جابر" في تصريحات لـ تسنيم أن السلطات السعودية دمرت العوامية واستعملت اسلحة محرمة دوليا؛ معبرا عن استغرابه لاستخدام الحكومة هذا النوع من العمليات ضد مواطنيها.

وفي حوار هاتفي مع وكالة تسنيم الدولية للأنباء، قال العيمد الركن اللبناني، الدكتور هشام جابر : ما تبثه وسائل الاعلام السعودية والتابعة لها غريب وبعيد عن المنطق، يتحدثون عن توقيع عرائض من سكان العوامية، تنبذ الارهاب والارهابيين ويتحدثون عن الارهابيين، هؤلاء هم مواطنون سعوديون، وغير ارهابيين، صنفتهم المملكة العربية السعودية ارهابيين.

وتابع: السلطات دمرت العوامية واستعملت اسلحة محرمة دوليا هذا هو الواقع، من شاهد حصار العوامية العملية العسكرية والاسلحة المستعملة، عليه أن يستغرب كيف دولة تستعمل هكذا حصار وعمليات عسكرية ضد مواطنين.

واستنكر جابر وصف السلطات السعودية المواطنين في العوامية بالارهابيين قائلا : في الواقع لا أحد صنّفهم ارهابيين ولا يوجد عند هؤلاء السكان المواطنين المتجذرين في تلك البلاد منذ مئات السنين أية أسلحة؛ هذا هو الواقع.

وشبّه الخبير العسكري اللبناني صمت المجتمع الدولي تجاه ما يحصل في العوامية بصمته عن جرائم الكيان الصهيوني ضد الفلسطينيين، قائلا: لماذا يصمت المجتمع الدولي؟! كما يصمت عن جرائم "اسرائيل" ضد الفلسطنيين؛ هناك تأثير اللّوبي الصهيوني، ومن الجانب السعودي هناك المال الذي يصرف لإسكات هذه المنظمات وابعادها عن قول الحقيقة، هذا هو الواقع ولا بد ان يستيقظ المجتمع الدولي ويحاسب على هذه الانتهاكات.

/انتهى/

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار