عبداللهيان: اجراء الاستفتاء في كردستان العراق سيحدث ازمة جديدة

رمز الخبر: 1511377 الفئة: ايران
امیر عبداللهیان تسنیم اصفهان 1

طهران / تسنيم //اكد المساعد الخاص لرئيس مجلس الشورى الاسلامي في الشؤون الدولية حسين امير عبداللهيان، ان اجراء الاستفتاء في كردستان العراق سيحدث ازمة جديدة.

وأفادت وكالة تسنيم الدولية للانباء ان حسين امير عبداللهيان اشار خلال استقباله المستشار الدبلوماسي للرئيس الفرنسي "اريك شوفالييه"، الى الاحداث الارهابية في العالم، قائلا، ان الاحداث الارهابية في المنطقة واوروبا تشير الى ان المجتمع الدولي يواجه ظاهرة جديدة من الارهاب حيث يعود المصدر الفكري لهذه التيارات الى التفكير الخاطىء للوهابية.

ونوه عبداللهيان الى ان مواقف ماكرون المتوازنة في موضوع سوريا وتركيزه على الحل السياسي "مهمة"، قائلا، نهتم بموقف فرنسا القائم على ضرورة الحفاظ على وحدة الاراضي العراقية والامتناع عن الاجراءات الانفصالية، ان قضية اجراء الاستفتاء في كردستان العراق لن يكون حلا للمشاكل وسيحدث ازمة جديدة في العراق لاسيما ان ايجاد خلافات في العراق سيوفر فرصة جديدة للارهاب.

وأشار المساعد الخاص لرئيس مجلس الشورى الاسلامي الى الاوضاع الانسانية المؤسفة في اليمن، قائلا، ان ايقاف العدوان السعودي على الشعب اليمني المظلوم والعودة الى الحل السياسي والتفاوض ابسط مايريده الشعب اليمني.

وأضاف، ان انتهاك حقوق الانسان في البحرين يشعل ازمة وتطرفا في المنطقة ويعتبر ايقاف العنف وبدء الحوار الوطني في البحرين ضرورة اساسية.

وانتقد عبداللهيان تحركات منافقي خلق الارهابيين، قائلا، هناك اثر لزمرة منافقي خلق الارهابية في بعض الحركات الارهابية خلال السنوات الاخيرة في المنطقة، معتبرا نمو الارهاب في جنوب اليمن وافغانستان وليبيا وسوريا خطرا كبيراً.

وحول تطورات سوريا، قال، هناك عدة نقاط مهمة حول مستقبل سوريا من ابرزها مواصلة محاربة الارهاب حتى ارساء الامن التام في هذا البلد، والتركيز على الحل السياسي والحوار، وضرورة الاهتمام بالبعد الانساني والمساعدات الانسانية وعدم التدخل في شؤون سوريا وتوفير الارضية التي تساعد الشعب السوري على تقرير مستقبل بلاده.

بدوره اكد المستشار الدبلوماسي للرئيس الفرنسي خلال هذا اللقاء، على تعزيز العلاقات بين ايران وفرنسا، مشيرا الى تواجد الشركات الفرنسية في ايران، معربا عن ارتياحه لتعزيز الانشطة الاقتصادية بين البلدين.

وأضاف، ان موقفنا حيال الارهاب واضح، ونحن نعارض ونحارب المجموعات التي تخلق الازمات الاقليمية والعنف والحرب سواء في سوريا او اليمن او عدم الاستقرار في لبنان والعراق.

وتابع، ندعم سيادة ووحدة الاراضي العراقية والتركيز على الدستور في هذا البلد، مؤكدا على دور ايران في التقليل من حدة التوتر في المنطقة وتعزيز العلاقات، قائلا، ان فرنسا تتابع ان يكون لها دورا اكثر فعالية في دعم الحل السياسي للازمة السورية في اطار مجموعات العمل الدولية وتؤكد على مواصلة المشاورات الاقليمية مع طهران.

/انتهى/

يتبع...

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار