رحيل الأسد يجب ألا يكون شرطاً لبدء عملية انتقال سياسي في سوريا

أعلن وزير الخارجية الفرنسي جان ايف لوديريان، اليوم الجمعة أن رحيل الرئيس السوري بشار الأسد يجب أن لا يكون شرطا لبدء عملية الانتقال السياسي في البلاد.

رحیل الأسد یجب ألا یکون شرطاً لبدء عملیة انتقال سیاسی فی سوریا

وافادت وكالة تسنيم الدولية للانباء ان لوديريان قال عقب مباحثاته مع نظيره الروسي في العاصمة موسكو: "لقد أكدنا سابقا إنه من أجل البدء بعملية الإنتقال السياسي لا يجب المطالبة بشروط مسبقة، أي رحيل الاسد".

واضاف، "يجب وقف إطلاق النار ووقف التصعيد في سوريا، ليتسنّى للحلّ السياسي فرصة"، لافتاً إلى أنّ "​الجيش السوري​ يتقدّم في قتال "داعش" في ​دير الزور​ و هزيمة التنظيم اقتربت".

 وتابع، "يجب الشروع في عملية سياسية في سوريا لا تشترط رحيل ​الرئيس السوري بشار الأسد​"، موضحاً أنّ "رحيل الأسد ليس هدفاً بحدّ ذاته خلال العملية السياسية".

وشدّد وزير الخارجية الفرنسية ​جان إيف لو دريان​، على أنّه "يجب قطع الدعم على الإرهابيين في ​سوريا​"، قائلا، "أنّنا نطرح أسئلة بشأن مرحلة ما بعد ​تنظيم "داعش"،​ ونشدّد على ضرورة الحلول السياسية".

المصدر: وكالات

/انتهى/

الأكثر قراءة الأخبار الدولي
أهم الأخبار الدولي
عناوين مختارة