تأجير جزيرتي "ميون" و"سقطرى" و"ميناء عدن" للإمارات 25 عاما قابلة للتمديد

نشر موقع إخباري يمني ما قال إنه صفقة تم إبرامها بين "عبدربه منصور هادي" والإمارات تنتهي بموجبها الخلافات العميقة بين الجانبين.

هادی امارات

وافادت وكالة تسنيم الدولية للانباء ان موقع "الخبر اليمني" ذكر "إن الصفقة تنص على تأجير الإمارات جزيرتي "سقطرى" و"ميون" وميناء عدن لمدة 25 عام قابلة للتجديد، وفي مقابل ذلك تلتزم أبوظبي بإيقاف الدعم عن أي كيان أو جماعة مناهضة لـ"هادي".

وأضاف الموقع، "الاتفاق، الذي يمنح أبوظبي السيطرة والإشراف على أهم مناطق اليمن الاستراتيجية، جاء بضغط سعودي على "هادي" لطي صفحة خلافاته مع الإمارات، التي انعكست سلبا على عمليات مايسمى "التحالف العربي" الذي تقوده الرياض في اليمن".

وذكر موقع "الخبر اليمني" إن تفاصيل الصفقة، التي حصل على بنودها، تعطي الإمارات الحق في منع أي مواطن يمني من دخول جزيرتي "سقطرى" و"ميون" طالما لم يكن من سكانهما، إلا بموجب ترخيص خاص منها.

واضاف، "كما تنص على حق الإمارات في التنقيب عن النفط والغاز وأي ثروات معدنية في البر والبحر بالتشاور مع المؤجر ويكون الريع مناصفة، إضافة إلى ذلك يمكن ضم الجزيرتين إلى أنشطة دولية مثل الاشتراك في أنشطة ومسابقات رياضية وفنية وأي شيء يقرره مجلس إدارة الجزيرة التابع للسلطات المستأجرة".

ولفت الموقع الى "ان «هادي» وقع على منح شركة موانئ دبي حق إدارة وتشغيل الميناء لمدة 25 عام قابلة للتجديد، في مقابل ذلك، تلتزم الإمارات بالتوقف عن دعم الكيانات المناوئة لـ«هادي».

المصدر: الخليج الجديد

/انتهى/

الأكثر قراءة الأخبار دولية
أهم الأخبار دولية
أهم الأخبار