المدير التنفيذي للشحن البحري في إيران لـ تسنيم:

مسألة تمويل البنوك الأجنبية لعملية شراء السفن أصبحت نهائية

رمز الخبر: 1520048 الفئة: اقتصادية
نفتکش

طهران/ تسنيم// أعلن المدير التنفيذي للشحن البحري في الجمهورية الإسلامية الإيرانية "محمد سعيدي" عن التوصل لإتفاق مع البنوك الأجنبية للحصول على تمويل بقيمة 500 مليون دولار لعملية شراء السفن في البلاد.

وفي تصريح خاص بوكالة تسنيم الدولية للأنباء أوضح سعيدي، قائلاً: لحسن الحظ فقد قمنا خلال العام الجاري بخطوات جيدة جداً فيما يخص تطوير سوق النقل البحري وإستعادة حصة الجمهورية الإسلامية من الشحن الدولي.

وأضاف المدير التنفيذي للشحن في إيران بالقول إن البلاد تمكنت في الوقت الراهن من إستعادة جزء كبير من حصتها في الشحن الدولي والتي كانت قد فقدتها بسبب العقوبات المفروضة عليها. 

وقال سعيدي "اننا نتعاون حاليا مع خطوط الشحن الرئيسية الثلاثة فى العالم، ونحن نقوم بالفعل بخدمة مشتركة مع بعضنا البعض".

وأشار المدير التنفيذي للشحن البحري في إيران إلى الإنتهاء من مسألة التفاوض بشأن التمويل الأجنبي لعملية شراء السفن، قائلاً: هناك خطة لتطوير مجال سفن الشحن خلال فترة ما بعد الإتفاق النووي ولا بد من الإسراع بتنفيذها.

وختم سعيدي بالقول إنه ونظراً للسوق العالمية التنافسية فإننا نسعى لتنفيذ الخطط التنموية لتطوير سفننا الوطنية، مبيناً أن التمويل الذي ستحصل عليه البلاد سيغطي عملية شراء 10 سفن.

/انتهى/

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار