عضو لجنة الأمن القومي والسياسة الخارجية لتسنيم:

استفتاء إقليم كردستان العراق يحمل تبعات خطيرة على المنطقة وأمنها

رمز الخبر: 1529718 الفئة: دولية
مجمد جواد جمالی - نماینده فسا

طهران/ تسنيم// قال عضو لجنة الأمن والقومي والسياسة الخارجية في مجلس الشورى الإسلامي محمد جواد جمالي إن استفتاء إقليم كردستان العراق قد يؤدي الى نتائج خطيرة كإضعاف الدول وقواها العسكرية وبالتالي إزالة أي تهديد يواجه الكيان الصهيوني.

وفي تصريح لوكالة تسنيم الدولية للأنباء قال عضة لجنة الامن القومي والسياسة الخارجية في مجلس الشورى الإسلامي محمد جواد جمالي إن مواقف الجمهورية الإسلامية هي واقف واضحة في مخالفتها لمبدء تقسيم دول المنطقة وخاصة العراق.

ولفت إلى أن أمريكا والكيان الصهيوني تسعيان إلى اختراع أزمات جديدة في المنطقة عبر مسألة تنظيم استفتاء إقليم كردستان العراق، وأضاف: "لطالما سعت القوى الاستعمارية الى تجزئة وتقسيم الدول من أجل إضعاف قواها العسكرية وبالتالي إزالة أي تهديد يمكن أن يواجهه الكيان الصهيوني".

وتابع جمالي بالقول: "استفتاء إقليم كردستان العراق يحمل تبعات خطيرة على المنطقة ليس أقلها تحريك باقي القوميات الموجودة في المنطقة من أجل المطالبة باستقلالها. وهذا ما يرفضه كافة دول المنطقة وخاصة إيران، تركيا والعراق".

ونوّه جمالي إلى أن الولايات المتحدة لم تعلن رفضها لإقامة استفتاء إقليم كردستان العراق بشكل رسمي، لكنها فقط أبدت معارضتها لزعماء الإقليم على توقيت تنظيم الاستفتاء، وأضاف: "يبدو أن دول الهيمنة العالمية تسعى الى إيجاد مشكلة جديدة في المنطقة خصوصا وأن عمر تنظيم داعش الإرهابي أشرف على الانتهاء".

واختتم بالقول بأن إيران تريد الخير والصلاح لأهالي كردستان العراق وهذا ما اثبتته من خلال دعمها لهذا الإقليم بكل صدق أثناء هجوم داعش في السّابق وأكّده مرارا رئيس الإقليم، لكنّها لا ترى أيّ خير في الاستفتاء الّذي ينظمه إقليم كردستان من أجل الانفصال عن العراق.

/انتهى/

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار