ألمانيا: كنا نأمل بسقوط الاسد لكننا تعرضنا لفشل مأساوي

طهران / تسنيم // اقرّ السفير الالماني في واشنطن "بيتر فيتيغ" بهزيمة مشروع الدول الغربية لاسقاط حكومة الرئيس السوري بشار الاسد، واصفا ذلك بالفشل المأساوي للمجتمع الدولي.

ألمانیا: کنا نأمل بسقوط الاسد لکننا تعرضنا لفشل مأساوی

وأفادت وكالة تسنيم الدولية للانباء ان السفير الالماني في واشنطن بيتر فيتيغ قال خلال جلسة نقاش للجنة تابعة للمجلس الأطلسي حول "الاتفاق النووي"، بحضور سفراء الترويكا الاوروبية، قال "عندما بدأت هذه الحرب في سوريا كنا انا والسفير البريطاني في مجلس الامن وكلانا اعرب عن امله في ان يكون الاسد يقضي ايامه الاخيرة في الحكومة".

واضاف فينغ، "لكن الاوضاع لم تتقدم على هذا النحو ولانزال نشاهد اراقة للدماء في سوريا والحقيقة ان الاسد لايزال في السلطة ويوجد لديه ممثل في الامم المتحدة".

وفيما اعرب عن اسفه لذلك، قال السفير الالماني انه "رغم جميع المساعي الدبلوماسية والسياسية التي بذلناها لم نتمكن من تغيير قواعد اللعبة".

وأكد ان "هذا الفشل هو اكثر انواع الفشل مأساوية للدول المعنية في التاريخ الحديث"؛ مضيفا "ان هذه هي الحقيقة ويجب القبول بها".

/انتهى/

الأكثر قراءة الأخبار دولية
أهم الأخبار دولية
عناوين مختارة