ولايتي:

البريطانيون في واجهة استفتاء كردستان العراق والامريكان من خلفهم

رمز الخبر: 1530708 الفئة: دولية
ولایتی

طهران / تسنيم // أكد مستشار قائد الثورة الاسلامية للشؤون الدولية علي اكبر ولايتي ان الامريكان يقفون وراء استفتاء كردستان العراق والبريطانيون في الواجهة لانهم لم يستفيدوا من داعش الارهابي لذلك توجهوا نحو اثارة التفرقة بين المسلمين والدول الاسلامية.

وأفادت وكالة تسنيم الدولية للانباء ان علي اكبر ولايتي اشار في تصريح له اليوم الثلاثاء، الى ان الامريكان يقفون وراء استفتاء كردستان العراق والبريطانيون في الواجهة لانهم لم يحققوا مآربهم من داعش الارهابي لذلك توجهوا نحو اثارة التفرقة بين المسلمين والدول الاسلامية، وهذه الحركة الاستعراضية قد فشلت مسبقاً.

واكد ولايتي ان استفتاء كردستان العراق غير قانوني، قائلا، سيخلف هذا الاجراء اضطرابا سياسيا في المنطقة؛ ومنوه الى ان هذا الاجراء من قبل البارزاني، يعد خطوة عديمة القيمة ولن يؤدي لنتيجة ايجابية.

وأضاف، نحن ندعم وحدة اراضي جميع الدول الاسلامية؛ كسوريا والعراق ونتواجد في العراق بناء على طلب من الحكومة الشرعية في هذا البلد.

واشاد مستشار قائد الثورة الاسلامية بتاريخ الاكراد العريق؛ لافتا الى شخصيات كردية شهيرة مثل "ميرزادة عشقي" مؤكدا انهم مدعاة للفخر بالنسبة للاكراد.

/انتهى/

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار