ظريف: إيران ستستأنف تخصيب اليورانيوم إذا ما انسحبت أمريكا من الاتفاق النووي

طهران/ تسنيم// توقّع وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف أن ينفّذ الرئيس الأمريكي تهديده بإخراج الولايات المتحدة من الاتفاق النووي وأن تشير الخارجية الأمريكية في تقريرها الى الكونغرس منتصف الشهر المقبل الى عدم التزام إيران بهذا الاتفاق.

ظریف: إیران ستستأنف تخصیب الیورانیوم إذا ما انسحبت أمریکا من الاتفاق النووی

وأفادت وكالة تسنيم الدولية للأنباء أن وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف طالب الدول الأوروبية بتجاهل الولايات المتحدة إذا ما أقدمت إدارة ترامب على إلغاء الاتفاق النووي.

وفي مقابلة مع صحيفة الغاردين البريطانية، حذّر ظريف من تماهي أوروبا مع واشنطن في هذا المجال مشيرا الى أن الاتفاق النووي سيزول عند ذلك وإيران ستستأنف نشاطاتها النووية بشكل أكثر تطورا من السّابق أي قبل التوصّل الى الاتفاق النووي مؤكّدا أن التقنية النووية الإيرانية لن تكون أبدا من أجل تصنيع الأسلحة وفقا لتعهدات إيران في معاهدة عدم انتشار الأسلحة النووية.

ولفت ظريف إلى ان الطريق الوحيد لاستمرار إيران في الالتزام بهذا الاتفاق سيكون عبر التزام باقي الدول الموقّعة على هذا الاتفاق (أي بريطانيا، فرنسا، ألمانيا، روسيا والصين) بشروط هذا الاتفاق وأن لا يتبعوا أي حظر أمريكي مستقبلي، وقال: "يجب أن تكون أوروبا قادرة على أخذ المبادرة والقيادة".

وتوقّع وزير الخارجية الإيرانية أن ينفّذ ترامب تهديده وأن تشير الخارجية الأمريكية في تقريرها الّذي سيرسل الى الكونغرس الأمريكي في 15 تشرين الأول/ أكتوبر الى عدم التزام إيران بالاتفاق النووي، حينها سيكون أمام الكونغرس فرصة 60 يوما لإعادة فرض الحظر عل إيران من جديد والّذي عُلّق بموجب الاتفاق النووي.

وحذّر ظريف واشنطن من إلغاء الاتفاق النووي، ولفت إلى أن هذا الأمر سيرتد بشكل معكوس عليها وقال إن إيران ستستأنف أنشطتها النووية وعملية تخصيب اليورانيوم بطريقة أكثر تطورا من السابق وأضاف: "سنستأنف نشاطاتنا ببرنامج أكثر تطورا، لكنّ البرنامج النووي الإيراني سوف يبقى سلميًّا للأبد".

ونوّه وزير الخارجية الإيرانية إلى أن الخروج من الاتفاق النووي هو واحد من الخيارات المطروحة في طهران، وأضاف: "هناك خيارات أخرى، وهذه الخيارات تتعلّق بطريقة تعامل باقي دول المجتمع الدولي. وإذا ما تماهت أوروبا، اليابان، روسيا والصين مع الموقف الأمريكي فأعتقد أن ذلك سيكون بمثابة انتهاء هذا الاتفاق النووي".

/انتهى/

الأكثر قراءة الأخبار ايران
أهم الأخبار ايران
عناوين مختارة