كتالونيا تشتكي الحكومة الاسبانبة الى أوروبا بسبب استخدام العنف ضد مواطنيها+فيديو

رمز الخبر: 1534523 الفئة: دولية
کاتالونیا

طهران / تسنيم // استخدمت قوات الامن الاسبانية أساليب غير ملائمة وعنيفة ضد مواطني كتالونيا لمنع اجراء الاستفتاء في منطقة كاتالونيا.

وأفادت وكالة تسنيم الدولية للانباء ان مؤسسة المظالم في منطقة كاتالونيا تعتزم على تقديم شكوى ضد الحكومة الاسبانية الى المؤسسات الاوروبية ومنها المجلس الاوروبي وذلك بسبب الاساليب التي تستخدمها الحكومة الاسبانية لمنع تنفيذ استفتاء "استقلال" كاتالونيا.

وقال رافائيل ريبو، أمين عام "مؤسسة المظالم" بجهة كتالونيا، إن القوات الحكومية تعاملت بطريقة غير ملائمة وعنيفة مع المواطنين، وحاولت عرقلة سير عملية استفتاء انفصال إقليم كاتالونيا عن إسبانيا.

ريبو الذي يتولى رئاسة مكتب في كتالونيا للاشراف على تطبيق قوانين حقوق المواطنة، قال في تصريحات للصحفيين، "ان الحكومة الاسبانية لم تحترم حقوق الانسان بأي شكل من الاشكال"؛ داعيا الحكومة الإسبانية للتوقف عن التصرف بعنف تجاه المواطنين فورا.

 

 

هذا وقال رئيس إقليم كتالونيا السابق أرتور ماس في حوار مع التلفزيون الاسباني ان "ماريانو راخوي" يجب عزله عن السلطة فورا، واصفا راخوي بـ "المستبد والقمعي".

وعقب قرار المحكمة العليا في البلاد اعلنت الحكومة الاسبانية ان استفتاء منطقة كاتالونيا غير قانوني؛ مطالبة بمنع تنفيذه.

وذكرت وسائل الاعلام ان القوات الحكومية لجأت الى بعض الاساليب لمنع اجراء الاستفتاء؛ منها منع المواطنين من الاقتراع واخذ اوراق الاقتراع واغلاق مراكز الاقتراع؛ كما استخدمت الشرطة الإسبانية الرصاص المطاطى، والعصى الكهربية لدى محاولتها قمع الاستفتاء، بينما أعلنت عن إصابة 11 من أفرادها.

/انتهى/

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار