قائد أسطول الشمال في الجيش الإيراني؛

زيارة قطع بحرية آذرية الى إيران تهدف الى تعميق السلام والصّداقة بين البلدين

رمز الخبر: 1539719 الفئة: الأمن والدفاع
ناوگروه48

طهران/ تسنيم// لفت قائد أسطول الشمال في الجيش الإيراني الأميرال أحمد رضا باقري الى أن الزيارة التي تقوم بها قطع عسكرية بحرية تابعة لأسطول أذربيجان الى إيران تأتي ردًّا على زيارة مماثلة قام بها أسطول الصداقة والسلام الإيراني الى هذا البلد؛ مؤكّدا على ان هذه الزيارات المتبادلة تهدف الى تعزيز السلام والصداقة بين البلدين.

وأفادت وكالة تسنيم الدولية للأنباء أن قائد أسطول الشمال في الجيش الإيراني الأميرال الثاني أحمد رضا باقري أشار إلى أن بحر قزوين معروف عالميا بانّه بحر السلام والصداقة قائلا: "هذا الأمر يدل على الاقتدار، الهدوء والأمن الحاكم على المياه التي تطل عليها الجمهورية الإسلامية الايرانية".

وتطرّق الأميرال باقري إلى زيارة قطع بحرية عسكرية تابعة لأسطول أذربيجان الى ميناء أنزلي (شمال إيران)، معتبرا هذه الزيارة تحمل رسالة صداقة وسلام تماما كالرسالة التي حملتها بحرية الجيش الإيراني خلال زيارة قطع من الأسطول الإيراني الى هذا البلد.

واستطرد قائلا ان الأسطول الأذري الذي يزور إيران يضع على جدول برامجه زيارة مدينة أنزلي، ومدينة رشت إضافة الى عقد لقاءات مع قادة سياسيين وعسكريين إيرانيين.

وحول أهداف الزيارات المتبادلة لأساطيل البلدين قال، إن هذه الزيارات تحمل رسالة السلام والصداقة وتثبيت الاستقرار في التعامل بين البلدين.

وأكّد الأميرال باقري أن أسطول الشمال للجيش الإيراني ينفّذ مهمات على مدار السنة حيث يتم إرساله في مهمّات تحمل رسائل صداقة وسلام الى الدول المجاورة والمطلة على بحر قزوين.

/انتهى/

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار