اية الله اراكي :الفرقة أكبر تحدٍ امام العالم الإسلامي اليوم

طهران/ تسنيم// اعتبر الأمين العام للمجمع العالمي للتقريب بين المذاهب الإسلامية آية الله محسن آراكي، أن اكبر تحدٍ يواجهه العالم الإسلامي اليوم هو التفرقة والتشرذم؛ مشيرا في ذات السياق الى اهداف مجمع التقريب بين المذاهب الاسلامية التي ترمي الى تاسيس الامة الاسلامية الواحدة.

ایة الله اراکی :الفرقة أکبر تحدٍ امام العالم الإسلامی الیوم

وأفادت وكالة تسنيم الدولية للأنباء أن آية الله آراكي وخلال كلمة له في المؤتمر الدولي الأول لدور الاتحادات العالمية في مسألة التقريب، قال إن وحدة العالم الإسلامي والوصول الى أمة إسلامية واحدة تعدّ من أهم أهداف هذا المجمع؛ وأضاف: ان "تنفيذ استراتيجية الدبلوماسية الوحدوية تعد من أهم الضروريات في هذا المجال".

وقال ، أن أكبر تحدٍ يواجهه المجتمع الإسلامي اليوم هو التفرقة والتشتت، مضيفا : "لا بد من الوصول الى استراتيجيات عملية وميدانية من أجل توفير الانسجام الدولي بين الناشطين في مجال الوحدة الإسلامية في انحاء العالم الاسلامي".

ونوّه آية الله آراكي إلى أن لجانا تنسيقية سوف تنبثق عن هذا المؤتمر للمضي قدما في سياق نشاطاتها الهادفة الى دعم الفكر الوحدوي داخل بلدانها.

/انتهى/

الأكثر قراءة الأخبار ثقافة ، فن ومنوعات
أهم الأخبار ثقافة ، فن ومنوعات
عناوين مختارة