"هآرتس" ردا على ليبرمان: الجيش غير مستعد لمعركة على جبهتين‎

رمز الخبر: 1544714 الفئة: دولية
لیبرمان

توقّفت صحيفة "هآرتس" العبرية الصهيونية عند التصريحات الأخيرة لوزير الحرب أفيغدور ليبرمان الذي توقّع فيها أن تندلع الحرب المقبلة في جبهتي الشمال والجنوب في آنٍ معًا.

وأفادت وكالة تسنيم الدولية للانباء ان محلل الشؤون العسكرية في الصحيفة "عاموس هرئيل" قال إن ليبرمان فضّل استغلال أجواء العيد (اليهودي) وتبديد التفاؤل لدى "الإسرائيليين"، بالقول إن الحرب المقبلة التي تحدث عنها بلهجة تسليم تام تقريبًا، ستُدار في ساحتين بالتوازي، في الشمال والجنوب"، مضيفًا إن "آراء ليبرمان حول نوايا أعدائنا معروفة ومثلها أيضًا عزمه على إبقاء الجيش بجهوزية عالية لما هو آتٍ. لكن هل المؤسسة العسكرية مستعدة لسيناريو المعركة في جبهتين الذي يرسمه حاليًا الوزير؟ وماذا يفعل المستوى السياسي لضمان استعداد المؤسسة العسكرية لتطورات ربما سيواجهها؟".

ويردف هرئيل: "هذه الأمور نوقشت بشكل ضمني وغير مباشر في التقرير العلني للجنة الفرعية للكنيست حول وضع مبنى القوة، الذي نُشر في نهاية الشهر الماضي.. لقد أوصت اللجنة بتغيير عملية التخطيط العسكري وإعادة بناء "السيناريو ذي الصلة" الذي يستعد بموجبه الجيش للقتال. في الوضع الحالي،حدّدت اللجنة بأنه "ليس لدى الجيش أي معيار حقيقي حيال طول نفسه في المعركة، أو الحاجة الملحّة وفائض إحتياجات التزود المختلفة".

ولفت المحلل الى أن "النسخة غير المصنّفة لتقرير اللجنة تطرح علامات استفهام خطيرة حول مسألة استعداد الجيش بالشكل المطلوب لاحتمال كهذا".

المصدر: العهد

/انتهى/

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار