مجموعة من الديكة الرومية تقلب بلدة امريكية رأساً على عقب + فيديو وصور

رمز الخبر: 1551150 الفئة: منوعات
رژه ارتش بوقلمون‌ها

خطفت مجموعة من الديكة الرومية كانت قد ملأت شوارع بلدة في مدينة ماساتشوستس الامريكية، هدوء وراحة مواطني هذه المدينة وسط عجز من الشرطة امام ابعادها عن المواطنين.

وافادت وكالة تسنيم الدولية للانباء ان الديكة الرومية الجامحة تحاصر بلدة بريدج ووتر الصغيرة في ولاية ماساتشوستس الأميركية، تلاحق سكانها بين الفينة والأخرى.

وتعلل سلطات إنفاذ القانون بأن ما بيدها حيلة أمام قطعان الطيور الهائجة لأنها تعد جزءا من الحياة البرية، وليس لها من الأمر من شيء أو أي حيلة لاتخاذ أي أجراء ضدها، لأن تلك الطيور وببساطة تخضع لولايتها القانونية.

بوب سميث، أحد سكان بريدج ووتر المشؤومة وهو من بين العديد من ضحايا "إرهاب" تلك الديكة الرومية، قام بالتقاط صور حية وهي تقترب من منزله لاقتحامه.

يقول بوب "لقد كانوا يطاردونني، تنمروا عليّ واختاروني فريستهم الأضعف كوني لا حول لي ولا قوة أمامهم".

ولم تملك شرطة بريدج ووتر سوى نشر تحذير على وسائل التواصل الاجتماعي، مرفقا بشريط فيديو يظهر إحدى دوريات الشرطة التابعة لها وهي تلاحقها مجموعة من الطيور الهائجة.

وأضافت الشرطة أن "الديكة الرومية العدوانية هي مشكلة في المدينة، ولا يسمح قانون الولاية للشرطة أو مكتب مراقبة الحيوانات بترحيلها".

ويقول الخبراء إن الطيور يمكن أن تكون استيطانية للغاية وستبذل كل الجهود لممارسة هيمنتها على كل الكائنات إذا سمح لها بذلك.

المصدر: وكالات

/انتهى/

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار