بالفيديو والصور .. ارتفاع عدد الضحايا الى 40 شخصا في هجوم كابول الاخير

رمز الخبر: 1551634 الفئة: دولية
مسجد امام زمان (ع)

كابول / تسنيم// أشارت وسائل إعلام ان الهجوم الذي نفذه تنظيم داعش الارهابي ليلة أمس (الجمعة) على مسجد إمام الزمان (عجل الله تعالى فرجه الشريف) في العاصمة الأفغانية كابول، ادى حتى الان الى استشهاد 40 شخصا من المصلّين وإصابة أكثر من 50 آخرين.

وكان مراسل وكالة تسنيم الدولية للأنباء في كابول افاد الجمعة أن عناصر إرهابية من تنظيم داعش هاجمت مسجد إمام الزمان (عجل الله تعالى فرجه الشريف) للمسلمين الشيعة في محلّة "دست برتشي" في العاصمة الأفغانية كابول وقد أدى الهجوم الى استشهاد عدد من المصلّين وجرح آخرين.

من جانبها أعلنت وزارة الداخلية في جمهورية افغانستان ان عدد الشهداء بلغ 39 شخصا فضلا عن إصابة 45 آخرين في حادث الهجوم بكابول، فيما أشار مراسل أخبار ألمانيا إلى  أن عدد شهداء الهجوم الإرهابي قد وصل الى 80، ومن جانبها اكدت مصادر محليّة أن عدد شهداء الهجوم تجاوز الأربعين وعدد الجرحى تخطى الخمسين شخصا.

وبحسب سكّان محليّين، شن 3 ارهابيين عند الساعة السادسة والنصف من مساء أمس الجمعة هجوما على مسجد صاحب الزمان في كابول حيث فجّر أحدهم نفسه وسط المصلّين، فيما تم اعتقال آخر كما أن المهاجم الثالث قد استطاع أن يلوذ بالفرار.

وقد أعلن تنظيم داعش الارهابي مسؤوليّته عن الهجوم، فيما لاقى هذا الهجوم ردات فعل واسعة من جانب المسؤولين والقادة السياسيين الأفغان.

وفي سياق متصل، أشار الرئيس الأفغاني أشرف غني إلى أن المجموعات الإرهابية تحاول عبر الهجوم على مساجد كابول إيجاد الفرقة بين الشعب الأفغاني، أما الرئيس التنفيذي للحكومة الأفغاني عبدالله قال إن الأشخاص الذين يهاجمون المساجد لا يجب أن يرحموا أو تركهم للعيش بسلام بل يجب القضاء عليهم.

بدوره لفت الرئيس الأفغاني السابق حامد كرازاي الى أن هذه الهجمات ستؤدي الى تعزيز الأواصر بين الشعب الأفغاني في مواجهة أعداء هذا البلد.

وكانت الحكومة الأفغانية قد أقرت مشروعا لتوفير أمن الساجد من اجل مواجهة الهجمات الإرهابية ضدها، ويعتبر هذا الهجوم ضربة لمساعيها في هذا المجال.

/انتهى/

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار