رئيس السلطة القضائية:

الامريكان كانوا ينوون الابقاء على داعش في المنطقة لمدة عشرين عاماً

رمز الخبر: 1554181 الفئة: ايران
آغاز سال تحصیلی جدید دانشگاه علوم قضایی با حضور آیت الله آملی لاریجانی رئیس قوه قضائیه

طهران / تسنيم // قال رئيس السلطة القضائية في ايران آية الله صادق آملي لاريجاني، " ان الامريكان كانوا ينوون الابقاء على داعش في المنطقة لمدة عشرين عاماً"، لافتا الى ان القدرة الصاروخية للجمهورية الايرانية للدفاع ولن يتم التفاوض حولها ابداً.

وأفادت وكالة تسنيم الدولية للانباء ان آية الله صادق آملي لاريجاني أشار خلال اجتماع مع كبار مسؤولي السلطة القضائية في طهران، الى السياسة الجديدة لامريكا تجاه الجمهورية الاسلامية الايرانية، قائلا، ان الامريكان بدأوا خلال الايام الاخيرة حملة اعلامية ضد الجمهورية الاسلامية وان اجراءاتهم واعمالهم الشيطانية لاتقف عند التصريحات بل فرضوا حظرا لاسيما على حرس الثورة الاسلامية.

وأضاف، ماعدا الملف النووي والاتفاق النووي، تدور تصريحات المسؤولين الامريكيين حول محورين احدهما القدرة الصاروخية لايران والاخر تواجد الجمهورية الاسلامية في المنطقة، بالتأكيد ان كلا القضيتين لهما جواب واضح اذ من الضروري ان ينتبه له المسؤوليين الامريكان.

وتابع، ان القدرة الصاروخية للجمهورية الايرانية للدفاع وبالتأكيد لن نتفاوض حولها ابداً ولن يكون هناك خطة عمل مشتركة شاملة 2و3، منوها الى ان الجمهورية الاسلامية الايرانية ركزت جميع مساعيها لتعزيز قدرتها الدفاعية والردعية من خلال التجارب التي اكتسبتها طيلة العديد من السنوات بعد انتصار الثورة الاسلامية كدعم امريكا لنظام صدام واستهداف ايران بأشد الضربات الصاروخية.

ونوه آية الله آملي لاريجاني الى تواجد ايران في المنطقة، قائلا، ان تواجد الجمهورية الاسلامية الايرانية في المنطقة ليس بقوة السلاح بل تمتلك مكانا لها في قلوب شعوب المنطقة، قائلا، ان تواجد الجمهورية الاسلامية الايرانية في سوريا والعراق بناء على طلب رسمي من الحكومات الشرعية في هذين البلدين وايران دافعت عن شعبي سوريا والعراق في اصعب الظروف التي لم يقف الى جانبهما اي بلد.

وأضاف، ان امريكا خلقت داعش واليوم تتهم ايران بدعمها، نحن نتواجد في محيطنا الجغرافي وانتم ماذا تفعلون في منطقتنا؟ ولماذا قطعتم الاف الاميال وجئتم الى منطقتنا وانشأتم قواعد فيها؟ دخلتم العراق تحت ذريعة ارساء الامن لكنكم دمرتوا بناه التحتية وخلقتم داعش، واردتم عبر الدعايات الابقاء على داعش في المنطقة لعشرين عاماً لكن فشلتم في تحقيق اهدافكم من خلال الدعم الاستشاري الايراني لمحور المقاومة وفي مدة قصيرة رأيتم تطهير الكثير من المناطق من رجس داعش.

/انتهى/

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار