في كلمته بمؤتمر محبي اهل البيت (ع) وقضية التكفير؛

شاهرودي: الإنتصار على داعش سيكون سبباً في إفشال المؤامرات الأمريكية

رمز الخبر: 1580952 الفئة: دولية
السید محمود هاشمی شاهرودی

طهران / تسنيم // نوّه رئيس مجمع تشخيص مصلحة النظام في إيران آية الله " هاشمي شاهرودي" الى نهاية تنظيم داعش الإرهابي؛ مصرحا في كلمته بمؤتمر "محبي اهل البيت (ع) وقضية الكفيريين" أن الإنتصار على هذا التنظيم الإجرامي سيؤدي إلى إفشال المؤامرات الأمريكية.

وافادت وكالة تسنيم الدولية للانباء ان  آية الله هاشمي شاهرودي، وفي كلمته اليوم الاربعاء بمؤتمر "محبي اهل البيت (ع) وقضية التكفيريين" الدولي الذي انطلق باعماله صباح اليوم الاربعاء في العاصمة طهران، هنأ سماحة قائد الثورة الإسلامية والشعب والحكومة في سوريا، وقوى المقاومة والنضال في حرس الثورة الإسلامية وحزب الله اللبناني، وذلك بمناسبة الإنتصار على شجرة داعش الخبيثة وإستعادة آخر المعاقل التي كان يسيطر عليها التنظيم الإرهابي في العراق وسوريا.

وقال رئيس مجمع تشخيص مصلحة النظام في إيران : إن الإنتصار على زمرة داعش الإجرامية أدى إلى إفشال الخطط والإستراتيجيات الأمركية وتعزيز جبهة المقاومة؛ مؤكداً أن جبهة المقاومة اليوم أصبحت أقوى واكثر شمولا من أي وقت مضى في مواجهة فتن وحيل أمريكا والصهيونية العالمية والمتحالفين معهما في المنطقة.

ودعا آية الله هاشمي شاهرودي الى مواجهة الافكار والتيارات التكفيرية والتصدي للاسس الفكرية لتنظيمي القاعدة وداعش الارهابيين وذلك عبر التمسك بتعاليم نبي الإسلام (صلى الله عليه واله وسلم) وأهل البيت (عليهم السلام) ؛ محذرا من انه طالما الفكر المتطرف التكفيري قائم فإن الدين الاسلامي المبين لن ينعم بالسلام.

/انتهى/

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار