روحاني:

الشعب الايراني لن يتحمل الاعتداء الصهيوني على المقدسات الاسلامية

رمز الخبر: 1593962 الفئة: ايران
روحانی

طهران / تسنيم // قال الرئيس الايراني حسن روحاني، اليوم الاربعاء، ان الشعب الايراني لن يتحمل الاعتداء الصهيوني على المقدسات الاسلامية

وأفادت وكالة تسنيم الدولية للانباء ان الرئيس الايراني اعتبر اليوم الاربعاء في كلمة خلال لقاء قائد الثورة الاسلامية، مشاكل العالم الاسلامي هي نتيجة الابتعاد عن القرآن والوحي، قائلا، ان الشعب المسلم في المنطقة انتصر اليوم على الارهابيين وداعميهم المستكبرين والصهيونية والان ان الاعداء يفكرون بمؤامرات جديدة.

ونوه الرئيس الايراني الى ضرورة التحلي باليقظة تجاه امريكا والاحتلال الصهيوني للقدس واذيالهما، قائلا، ان الاعداء يستغلون اموال المسلمين وحولوا المنطقة الى مخازن للسلاح وزادوا من تدخلاتهم فيها.

وأوضح روحاني ان امريكا اثناء اشتداد المعركة على الارهابيين استهدفت قاعدة جوية سورية لدعم داعش وباقي الارهابيين، قائلا، وعندما كان يتحقق نصر كبير للشعب السوري كان الكيان الصهيوني يستهدف جزءا من الاراضي السورية تحت اي ذريعة.

وأشار الرئيس الايراني الى المؤامرات الجديدة في العالم الاسلامي، قائلا، ان القدس مرتبطة بالاسلام والمسلمين والفلسطينيين وليس هناك مكان لمغامرة جديدة من قبل الاستكبار العالمي.

وأكد روحاني ان الهدف السامي للمسلمين هو تحرير القدس، قائلا، ان الجمهورية الاسلامية تسعى دائما وراء السلام والاستقرار في المنطقة وتعارض تغيير الحدود، ومن خلال دعم الشعوب في وجه الارهاب تريد تسوية المشاكل عبر الحوار، لكن في الوقت ذاته لن تتحمل الشعوب المسلمة ومنها ايران، اعتداء الاستكبار والصهونية على المقدسات الاسلامية.

واردف قائلا، يجب على المسلمين ومنهم الشعب الفلسطيني النهوض معاً في وجه مؤامرة اعلان القدس عاصمة للكيان الصهيوني، مضيفاً، ان الدول الاسلامية ومنظمة التعاون الاسلامي تقع على عاتقهم مسؤولية كبيرة في هذا الشأن.

/انتهى/

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار