الدول الاسلامية تؤكّد على مواجهة قرار ترامب حول القدس... القدس عاصة أبدية لفلسطين

طهران/ تسنيم// تستمر فعاليّات القمة الطارئة لمنظمة التعاون الاسلامي حيث شددت كلمات الرؤساء المشاركين على ضرورة مواجهة قرار ترامب والمؤامرة التي تستهدف القدس، كما وأكّدت على أن فلسطين ستبقى عاصمة أبدية لفلسطين.

الدول الاسلامیة تؤكّد على مواجهة قرار ترامب حول القدس... القدس عاصة أبدیة لفلسطین

وأفادت وكالة تسنيم الدولية للأنباء أن القمة الطارئة لمنظمة التعاون الإسلامي بدأت أعمالها، اليوم الأربعاء، في إسطنبول لبحث قرار ترامب حول القدس حيث يتناوب رؤساء الدول والحاضرين في المؤتمر على إلقاء كلماتهم وبحث تداعيات القرار الأمريكي.

أردوغان: قرار ترامب لن يغيّر شيء والقدس ترزح تحت الاحتلال

وأكّد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان خلال القمة الطارئة لمنظمة التعاون الإسلامي لبحث قرار ترامب بشأن القدس أن "الخرائط منذ عام 1947 تكشف أن إسرائيل هي دولة احتلال وإرهاب".

وقال أردوغان خلال افتتاح القمة الطارئة لمنظمة التعاون الإسلامي لبحث قرار ترامب بشأن القدس إن "قرار ترامب لن يغيّر شيئا لأن القدس ترزح تحت الاحتلال الإسرائيلي".

وأعتبر أن قرار ترامب في حكم العدم أمام التاريخ والأخلاق ويشكل عقابا للفلسطينيين، مؤكداً أنه "لا يمكن أن نتحدث عن السلام في المنطقة والعالم مالم تحل القضية الفلسطينية".

ورأى الرئيس التركي أن "ترامب كافأ إسرائيل رغم جرائمها وهناك 196 دولة في العالم ترفض هذا القرار".

محمود عباس: القدس عاصمة أبدية لفلسطين

من جهته قال الرئيس الفلسطيني محمود عباس أن القدس كانت ولا زالت وستظل إلى الأبد عاصمة فلسطين، مشيرا إلى أن ما حصل يفرض علينا الخروج بقرارات حاسمة تحمي القدس ومقدساتها وصولاً إلى إنهاء الاحتلال لفلسطين.

وأكّد عباس على استمرارية الدفاع عن القدس والصمود بوجه المؤامرات التي تستهدف فلسطين وعاصمتها القدس، مشددا على أن فلسطين لن تقبل بأن يكون للولايات المتحدة أي دور في العملية السياسية بعد موقفها وانحيازها ل "إسرائيل".

عباس قال إن إسرائيل اجتاحت الأراضي الفلسطينية وطردت الشعب الفلسطيني ومحت 400 قرية وبلدة فلسطينية وخرقت القرارات الدولية ولم يحاسبها أحد، وأضاف: "بعد قرار الولايات المتحدة نحن في حلٍ من كل التزاماتنا معها بعدم الانضمام إلى بعض المنظمات الدولية".

/انتهى/

الأكثر قراءة الأخبار الدولي
أهم الأخبار الدولي
عناوين مختارة