4 شهداء ومئات الاصابات خلال المواجهات المستمرة مع جنود الاحتلال الصهيوني

طهران / تسنيم // استشهد 4 شبان، وأصيب أكثر من 500 آخرون في مواجهات اندلعت مع قوات الاحتلال الصهيوني، في كافة الأراضي الفلسطينية، في جمعة الغضب الثانية، احتجاجًا على إعلان ترمب مدينة القدس عاصمة للكيان الصهيوني.

4 شهداء ومئات الاصابات خلال المواجهات المستمرة مع جنود الاحتلال الصهیونی

وأادت وكالة تسنيم الدولية للانباء ان المتحدث باسم وزارة الصحة في غزة، قال إن الشابين ياسر سكر (23 عاماً) وإبراهيم أبو ثريا (29 عاماً) ومبتور القدمين (بسبب قصف إسرائيلي في 2008)، استشهدا خلال مواجهات مع جيش الاحتلال بمواجهات في المناطق الشرقية للقطاع.

وفي وقت لاحق، استشهد الشاب باسل مصطفى محمد إسماعيل  نتيجة إصابته برصاص حي في الصدر بمواجهات مع الاحتلال في قرية عناتا بالقدس المحتلة.

كما أعلنت وزارة الصحة استشهاد محمد أمين عقل الشاب الذي أصيب في وقت سابق، على مدخل البيرة الشمالي وسط الضفة الغربية المحتلة، والذي ادعى الاحتلال أنه حاول تنفيذ عملية طعن.

وأعلن الهلال الاحمر أن حصيلة الإصابات في الضفة 340 (24 حي، 75 مطاط، 227 غاز، 14 اخرى)، أما في القطاع 220 منها 89 بالرصاص الحي.

وفي البيرة، أعلنت مصادر طبية إصابة شاب بجراح خطيرة، بزعم محاولته طعن جندي صهيونية شمال البيرة بالضفة الغربية المحتلة.

وقالت مصادر محلية إن الاحتلال اطلق النار تجاه الشاب ما أدى لإصابته بجراح بالغة.

وأضافت أن الاحتلال حاول منع الطواقم الطبية من الوصول للشاب، إلا أن الشبان تمكنوا من أخده ونقله لإحدى المستشفيات.

كما أعلنت وزارة الصحة عصر اليوم، عن أن الطواقم الطبية تعاملت مع أربعة إصابات بالرصاص الحي خلال المواجهات المتواصلة في محيط رام الله وعلى مدخل البيرة الشمالي.

المصدر: المركز الفلسطيني للإعلام

/انتهى/

 

الأكثر قراءة الأخبار انتفاضة الاقصي
أهم الأخبار انتفاضة الاقصي
عناوين مختارة