مسؤول بالحرس الثوري : الأعداء يسعون بشتى الوسائل الى قلب النظام

طهران / تسنيم // أكد مسؤول العلاقات العامة في حرس الثورة الإسلامية العميد رمضان شريف إن الأعداء ومنذ إنتصار الثورة الإسلامية يسعون بشتى الحجج والأساليب إلى قلب نظام الجمهورية الإسلامية ولازالوا يتابعون هذا الهدف.

مسؤول بالحرس الثوری : الأعداء یسعون بشتى الوسائل الى قلب النظام

وأفادت وكالة تسنيم الدولية للانباء ، ان العميد شريف قال في إجتماع له مع مدراء الأقسام الإعلامية في محافظة خراسان الجنوبية (جنوب شرق) : إن الأعداء يؤمنون بأن الثورة الإسلامية يمكن أن تشكل نموذجا تستلهم منه جميع شعوب العالم مما يفشل مخططاتهم ومن هنا فقد وضعوا قلب نظام الجمهورية الإسلامية في نصب أعينهم.

وأشار إلى أن هذا الأمر قد أعلنه أعداء الثورة صراحة بعد إنتخاب الرئيس الأمريكي الأخير.

ووصف الإمام الخميني الراحل (رضوان الله عليه) بأنه محيي القيم الإسلامية والثقافية الدينية معتبراً إن الله تعالى منّ على الشعب الإيراني بنعمة كبيرة وهي الثورة الإسلامية.

وشدد على أن الثورة الإسلامية تواجه أعداء أقوياء سعوا منذ بداية الثورة إلى دق إسفين بين النظام السياسي والحكومة والشعب الإيراني مشيراً إلى ان هؤلاء الأعداء سرعان ما أدركوا إنهم غير قادرين على الفصل بين هذه الأركان الثلاثة.

ولفت العميد شريف إلى أن الأعداء بذلوا قصارى جهدهم من أجل إضعاف الأسرة من خلال القنوات الفضائية وشبكات التواصل الإجتماعي فيما عمدوا من جهة أخرى إلى زيادة هجماتهم على مكانة القيادة وولاية الفقيه.

وشدد على ضرورة الوعي أمام مخططات الأعداء مؤكداً على ضرورة إنشاء منظومة إعلامية شاملة لمتابعة منجزات النظام الإسلامي في مختلف الأبعاد وبعيداً عن التوجهات والتيارات السياسية.

وصرح قائلاً: إن الإمام الخميني الراحل وقائد الثورة الإسلامية طالما أكدا على أهمية توفير الرفاهية الإجتماعية للمجتمع بالتوازي مع تعزيز الأمن في البلاد.

المصدر: ارنا

/ انتهى/

الأكثر قراءة الأخبار الأمن والدفاع
أهم الأخبار الأمن والدفاع
عناوين مختارة