الجيش السوري وحلفاؤه يحررون 25 قرية بريف حلب الجنوبي+ صور

دمشق/تسنيم// يواصل الجيش السوري وحلفاؤه عملياتهم العسكرية في ريف حلب الجنوبي الشرقي والتي بدأت قبل يومين في ظل سيطرة سريعة على عشرات القرى والبلدات، تزامنا مع مقتل العشرات من الإرهابيين على جبهات ريف إدلب.

الجیش السوری

وأفاد مراسل تسنيم من حلب أن الجيش السوري سيطر على 25 قرية وبلدة أبرزها "الصفا - تليل الصفا - كفر كار - بنان - ام جرن - الزراعة - برج الرمان - حفرة الحص - ابو غتة - جب جاسم" جنوب مدينة السفيرة، كما تم تحرير قرى "قيقان - الايوبية - كفر ابيش - بلوزة – المنطار" بريف حلب الجنوبي الشرقي بعد مواجهات مع النصرة والفصائل المتحالفة معها، وبحسب مصدر ميداني لتسنيم فإن الجيش يقترب من تحرير كامل قرى جبال "الحص" في تلك الجبهة لتكون الوجهة القادمة باتجاه مطار أبو الضهور من الجهة الشمالية حيث باتت القوات في ريف حلب الجنوبي الشرقي على بعد 5كم فقط من الوحدات العسكرية الأخرى المتقدمة شمال شرق سنجار بريف إدلب.

إلى ذلك تصدى الجيش والحلفاء لهجوم الجماعات الإرهابية على نقاطه في قريتي "خريبة وربيعة" بريف ادلب الجنوبي الشرقي وتمكن من تفجير آليتين مفخختين قبل وصولهما الى هدفهما، وسط قصف مدفعي وصاروخي على تحركاتهم في المنطقة.

في هذه الأثناء أكد مصدر ميداني أن الجيش السوري استعاد جميع النقاط التي تقدمت إليها جبهة النصرة والفصائل التركستانية خلال الساعات الماضية في ريف إدلب الجنوبي الشرقي موقعا عددا كبير من المسلحين قتلى وجرحى.

ونعت هيئة تحرير الشام خمسة من مقاتلي قوات النخبة من مدينة حماة كانت تقاتل على محور "سنجار" جنوبي إدلب الجنوبي .

وكان ثلاثة انتحاريين من هيئة تحرير الشام "النصرة" قاموا بتنفيذ عملية انتحارية على جبهات ريف إدلب ومن الملاحظ صغر أعمار هؤلاء الانتحاريين وهذا يدل على انهم خريجي معسكرات حملات مايسمى "انفروا" التي افتتحها الداعية السعودي المدعو عبد الله المحسيني للاطفال من اعمار مابين 8 و 16 عام قبل سنتين في الشمال السوري، وذلك بحسب خبراء ميدانيين.

وفي شرق العاصمة سيطر الجيش السوري على كراجات الحجز في مدينة حرستا بالغوطة الشرقية وسط استمرار المعارك بين الجيش ومسلحي جبهة النصرة وأحرار الشام وغيرها.

/انتهى/

الأكثر قراءة الأخبار دولية
أهم الأخبار دولية
أهم الأخبار