اول ظهور اعلامي للشيخ ابراهيم الزكزاكي بعد عامين من الاعتقال

طهران / تسنيم // ظهر الشيخ ابراهيم الزكزاكي زعيم الحركة الاسلامية في نيجيريا في اول ظهور اعلامي بعد عامين من الاعتقال.

الشیخ زکزاکی

وظهر الشيخ الزكزاكي زعيم الحركة الاسلامية في نيجيريا السبت امام حشد من المراسلين لاول مرة بعد عامين من الاعتقال.

يذكر ان الجيش النيجيري هاجم في عام 201٥ حسينية مدينة زاريا، وتم اعتقال الشيخ ابراهيم الزكزاكي مع زوجته، وذكرت المصادر المحلية ان قرابة 1000 شخص قتلوا في تلك المذبحة من بينهم ابن الشيخ الزكزاكي.

وجاء الحضور الاعلامي للشيخ الزكزاكي بعد ان تصاعدت المخاوف في الايام الماضية بشأن حالته الصحية، حيث اقيمت تظاهرات في مختلف المدن النيجيرية دعما لزعيم الحركة الاسلامية في نيجيريا.

وظهر الشيخ الزكزاكي اليوم وقد وضع ضمادات حول رقبته، وبعد حضوره في مستشفى في العاصمة ابوجا، اعرب في تصريح للمراسلين عن شكره للشعب النيجيري على دعمه له.

وقال انه ما زال 'حيا' وسمح بفحصه من قبل طبيبه، مضيفا: قبل ذلك كان يتم فحصه من الاطباء العسكريين، لكن حاليا سمح له بفحصه من قبل طبيبه الذي كان يعالجه سابقا.

وتابع الشيخ الزكزاكي قائلا: بفضل دعاء الشعب، فانا آخذ بالتحسن.

المصدر: اذاعة طهران العربية

/انتهى/

الأكثر قراءة الأخبار دولية
أهم الأخبار دولية
أهم الأخبار