هبوط حاد في البورصات العالمية

طهران / تسنيم // سجلت الأسواق العالمية هبوطا حادا انطلاقا من نيويورك، التي انخفض مؤشرها الاثنين بنحو 5%، وهو أدنى هبوط يومي منذ 2011، وصولا إلى بورصة طوكيو التي هوت الثلاثاء لأكثر من 4%.

هبوط حاد فی البورصات العالمیة

وتشهد الأسواق موجة بيع واسعة بفعل مخاوف المستثمرين من التضخم واحتمال تراجع الاقتصاد الأمريكي، في الوقت الذي ارتفعت فيه معدلات الفائدة على السندات الحكومية الأمريكية بسرعة كبير.

وأنهى "داو جونز" جلسة الاثنين في بورصة وول ستريت منخفضا بنسبة 4.6% إلى 24345.75 نقطة في حين، هبط مؤشر "ستاندرد آند بورز 500" بنسبة 4.10% ليغلق عند 2648.94 نقطة.

وبذلك سجل المؤشران أكبر هبوط ليوم واحد منذ أغسطس 2011 ليفقدا معظم المكاسب التي حققاها منذ إعلان خفض الضرائب في الولايات المتحدة العام الماضي.

موجة بيع في الأسواق الأوروبية

تعرضت أسواق الأسهم الأوروبية لموجة مبيعات حادة أمس الاثنين مع تنامي توقعات التضخم وارتفاع عوائد السندات.

كما هبط المؤشر ستوكس 600 الأوروبي بنسبة 1.6% ليغلق عند أدنى مستوى منذ منتصف نوفمبر 2017 في سادس جلسة على التوالي من الخسائر، فيما أغلق مؤشر "ستوكس" لأسهم منطقة اليورو منخفضا بنسبة 0.6%. 

البورصة الروسية كانت أوفر حظا

سجلت بورصة موسكو أمس الاثنين تراجعا طفيفا، حيث انخفض مؤشرها "MICEX" للأسهم المقومة بالروبل عند التسوية بنسبة 0.22% فيما تراجع مؤشر الأسهم المقومة بالدولار "RTS" بنسبة 0.71%.

البورصات الآسيوية تلحق بـ"وول ستريت"

وفي اليابان، تراجعت بورصة طوكيو بأكثر من 4% عند افتتاح جلسة التداولات الثلاثاء لتلحق بنظيرتها الأمريكية.

كذلك تراجعت بورصة هونغ كونغ الثلاثاء بحوالي 4% في حدث غير مسبوق، ففي الدقائق الأولى للتداولات خسر مؤشر هانغ سنغ الرئيسي 3.77% من قيمته أي 1216.56 نقطة مسجلا 31028.68 نقطة.

أما في الصين، فقد خسر مؤشر شانغهاي المجمّع 1.99% (69,49 نقطة)، مسجلا 3418.01 نقطة في حين خسر مؤشر شنزن المجمّع 1.95% مسجلا 1771.08 نقطة.

المصدر: وكالات

/انتهى/

الأكثر قراءة الأخبار الأقتصاد
أهم الأخبار الأقتصاد
عناوين مختارة