وزير الخارجية الاسبانية: يجب إنهاء الكارثة الإنسانية في اليمن

طهران/ تسنيم// شدّد وزير الخارجية الاسبانية "ألفونسو داستيس" على ضرورة بذل كل الدول المؤثرة لجهودها في سبيل إنهاء الكارثة الإنسانية في اليمن.

وزیر الخارجیة الاسبانیة: یجب إنهاء الکارثة الإنسانیة فی الیمن

وأفادت وكالة تسنيم الدّولية للأنباء أن رئيس الجمهورية الاسلامية الايرانية حجة الاسلام حسن روحاني التقى وزير الخارجية الاسبانية "ألفونسو داستيس"، اليوم الأربعاء، حيث أعرب الاخير عن تضامنه مع الشعب الايراني والحكومة الايرانية بسبب حادثة الطائرة الايرانية المنكوبة كما أشار الى العلاقات المتينة بين بلاده والجمهورية الاسلامية الايرانية وبحث سبل تعزيزها وتطويرها.

واعتبر وزير الخارجية الاسبانية أن إيران هي بلد قوي ومؤثر في المنطقة وأعرب عن أمله في أن يؤدي تعزيز التعاون والمفاوضات المستمرة بين مدريد وطهران الى تعزيز الاستقرار والأمن ورفاه شعوب المنطقة.

وأشار داستيس أيضا الى الإمكانات الجيدة التي يمتلكها البلدين وخصوصا في مرحلة ما بعد الاتفاق النووي، قائلا: "يجب أن نبذل الجهود من أجل تعزي العلاقات بين البلدين في المجالات الزراعية، البيئية، العلمية والجامعية، التجارية، الاقتصادية ورفع مستوى التعاون الإقليمي والدولي".

كما أكّد وزير خارجية إسبانيا على دعم أوروبا الكامل من اجل استمرار الاتفاق النووي، قائلا: "تعزيز العلاقات مع إيران يُعدّ أهمية لإسبانيا والاتحاد الأوروبي وعبر الاتفاق النووي يمكننا تمتين العلاقات الثنائية".

كما أكّد وزير الخارجية الاسبانية على ضرورة تدخل الدول المؤثرة في اليمن من أجل إنهاء الأوضاع المأساوية في هذا البلد، قائلا: "نؤمن بأن على جميع الدول ان تولي اهتمام تجاه تثبيت الامن والاستقرار والسلام في المنطقة وأن تتجنب الدّخول في معترك السّباق الى التسلح".

/انتهى/

الأكثر قراءة الأخبار ايران
أهم الأخبار ايران
عناوين مختارة