بعد لقاء خرازي بوزير الأوقاف السوري: تأسيس كلية للمذاهب الإسلامية في دمشق

أكّد وزير الأوقاف السّوري محمد عبد السّتار السّيد على ضرورة مواجهة سياسات التّفرقة في المنطقة، معلنا عن موعد 27 رجب لتأسيس كلية المذاهب الإسلامية في العاصمة السورية دمشق بالتّعاون مع المجمع العالمي للتقريب بين المذاهب الإسلامية.

بعد لقاء خرازی بوزیر الأوقاف السوری: تأسیس کلیة للمذاهب الإسلامیة فی دمشق

وأفادت وكالة تسنيم الدّولية للأنباء أن رئيس المجلس الاستراتيجي للعلاقات الخارجية كمال خرازي التقى صباح اليوم الأربعاء بوزير الأوقاف السّوري محمد عبد السّتار السّيّد، مشيرا الى استعداد الجمهورية الإسلامية الكامل للتعاون مع العلماء السّوريين.

وأعرب خرازي عن أمله في قدرة سوريا لترويج الثقافة الإسلامية الأصيلة وملئ الفراغ الموجود في المنطقة، قائلا: "إيران والعلماء فيها على استعداد للتعاون القريب مع سوريا على أساس العلاقات الإسلامية لتعزيز العلاقات بين علماء الشّيعة والسّنة".

واعتبر رئيس المجلس الاستراتيجي للعلاقات الخارجية الإيرانية أن التّصرفات التي كانت تقوم بها المجموعات الإرهابية تحت لواء الإسلام كانت في الحقيقة تصرّفات معادية للإسلام وخلقت صورة غير صحيحة عن الإسلام والمسلمين والبلاد الإسلامية لدى الشّعوب الغير مسلمة.

ولفت خرازي إلى أن المؤامرة التي استهدفت سوريا لم تخدم سوى المصالح الأمريكية والصّهيونية، وشدد على ضرورة عقد منتديات للعلماء من مختلف المذاهب الإسلامية لتعريف العالم بالإسلام المحمدي الأصيل.

من جهته ثمّن وزير الأوقاف السّورية محمد عبد السّتار السّيّد الدور والدعم الإيراني لسوريا في مواجهة الإرهابيين التكفيريين وفي إفشال المؤامرات الصّهيونية والغربيّة ضد سوريا.

محمد عبد السّتار السّيد أكّد على ضرورة مواجهة سياسات التّفرقة في المنطقة، وأعلن عن موعد 27 رجب لتأسيس كلية المذاهب الإسلامية في العاصمة السورية دمشق بالتّعاون مع المجمع العالمي للتقريب بين المذاهب الإسلامية.

/انتهى/

الأكثر قراءة الأخبار ايران
أهم الأخبار ايران
عناوين مختارة