صالحي: مستعدّون لكل السيناريوهات فيما خص الاتفاق النووي

طهران/ تسنيم// قال رئيس المنظمة الايرانية للطاقة الذرية علي أكبر صالحي إن إيران مستعدة لكل السيناريوهات في حال خروج الولايات المتحدة من الاتفاق النووي، مشيرا إلى أن الجمهورية الاسلامية تمتلك مروحة خيارات واسعة في هذا الخصوص.

صالحی: مستعدّون لکل السیناریوهات فیما خص الاتفاق النووی

وأفادت وكالة تسنيم الدّوليّة للأنباء أن رئيس المنظمة الايرانية للطاقة الذرية علي أكبر صالحي وفي تصريحات صحافية، اليوم السّبت، أشار إلى إمكانات المنظمة الوطنية للطاقة الذّرية في حال خروج الولايات المتحدة من الاتفاق النووي، وقال: "نحن مستعدّون لكل السيناريوهات المطروحة".

وأضاف صالحي: "نحن نأمل ألّا نصل إلى هذه المرحلة التي ستدفعنا إلى اتّخاذ إجراءات فنيّة، لكننا مستعدّون لكل احتمال وسيُفاجئ الطرف المُقابل بقراراتنا".

وأردف رئيس المنظمة الايرانية للطاقة الذرية بالقول: "هذه ليست مبالغة ولا شعار، وأنا لا أُطلق تصريحات لا أثق بها. وسنكون على مستوى الثّقة التي تتمتع بها الجمهورية الاسلامية الايرانية والمنظمة الوطنية للطاقة الذريّة".

وقال صالحي: "إحدى خياراتنا التي أشرنا إليها في السّابق هي العودة إلى تخصيب اليورانيوم بنسية 20 بالمئة خلال أربعة أيّام. وقد أطلقنا هذا التّصريح لكي يكون الطّرف المُقابل على علم بهذا الأمر".

وتابع رئيس المنظمة الإيرانية للطاقة الذريّة مشيرا إلى وجود استعدادات أُخرى، قائلا: "ليس ضروريًا أن نكشف عن هذه الاستعدادات اليوم لكننا مستعدّون لأيّ قرار".

وأمل صالحي أي يستعيد الطرف المقابل عقله وألّا يُقدم على إجراءات لن تعود بالنفع له وللآخرين.

/انتهى/

الأكثر قراءة الأخبار ايران
أهم الأخبار ايران
عناوين مختارة