بصماتٌ أجنبية في هجوم الموانئ النفطية الليبية

وجَّهَ عضو لجنة الدفاع والأمن القومي في مجلس النواب الليبي "طارق الجروشي" اليوم الأحد، أصابع الاتهام إلى دولٍ اجنبيةٍ وقفت خلفَ الهجوم الأخير على الحقول والموانئ النفطية الليبية.

بصماتٌ أجنبیة فی هجوم الموانئ النفطیة اللیبیة

وأكَّدَ البرلماني الليبي أنَّ الهجوم على الحقول والموانئ النفطية الليبية مُخططٌ لها من استخباراتِ دولٍ لا تُريد الاستقرار للبلاد، مؤكداً - ومن خلالِ متابعته - أنَّ هذهِ الدول غير راضية عن مخرجات اجتماع "باريس" من تحديدِ موعدٍ لانتخاباتٍ رئاسية وبرلمانية تُساهم في إخراج ليبيا من أزمتها حسب ما نقلت وكالة "سبوتنيك".

واجتمعَ القادة الليبيون في العاصمة الفرنسية "باريس" في أواخر شهر أيار/ مايو الماضي، واتفقوا على ضرورة إجراء انتخابات برلمانية ورئاسية في البلاد في موعدٍ أقصاه الـ16 من شهر أيلول/سبتمبر المُقبل، من أجلِ إخراج البلاد من الفوضى التي تعيشها منذُ عام 2011.

وكانت منطقة "الهلال النفطي الليبي" شهدت في الأيام الماضية تصعيداً في الأعمال المسلحة، حيثُ تعرضَ ميناءا "راس لانوف" و"السدرة" النفطيين إلى هجومٍ كبير، أعلنت على إثرهِ المؤسسة الوطنية للنفط في البلاد إجلاء الموظفين من المينائين اللذين توقفا عن العمل.

/انتهى/

الأكثر قراءة الأخبار الدولي
أهم الأخبار الدولي
عناوين مختارة