اليابان تفجر المفاجأة وتفوز على كولومبيا

ضمن منافسات المجموعة الثامنة، خالفت اليابان كل التوقعات وخطفت فوزاً مثيراً على كولومبيا بهدفين لواحد.

الیابان تفجر المفاجأة وتفوز على کولومبیا

استغلت اليابان النقص العددي في صفوف المنتخب الكولومبي الذي لعب بعشرة لاعبين منذ الدقيقة الثانية بعد طرد لاعبه كارلوس سانشيز وحققت فوزاً شاقاً بهدفين لواحد سجل شينجي كاغاوا (6) وهيروكي ساكاي (73) أهداف اليابان، بينما سجل خوان كينتيرو، هدف كولومبيا الوحيد (  39).)

وارتفع رصيد اليابان إلى 3 نقاط، بينما بقيت كولومبيا بدون نقاط، في أولى مباريات المجموعة الثامنة.

بداية المباراة كانت سريعة من قبل الساموراي الياباني الذي أثمر على احتساب ركلة جزاء بعد أن تصدى الكولمبي كارلوس سانشيز للكرة بيده ويطرده الحكم لاحقاً، ليسجل اليابان أول أهدافه بالبطولة عبر كاجاوا من ركلة جزاء في الدقيقة 6.

وخرج كوادرادو في الدقيقة 32 وحل محله باريوس، بعد نصف ساعة لم تكن جيدة لكوادرادو، الذي فقد الكرة أكثر من مرة وفشل في مراوغة لاعبي اليابان.

تراجع المنتخب الكولومبي في النصف الأول من الشوط الأول، بسبب حالة الطرد، إلا أنه في المقابل، لم يُظهر اليابان أي خطورة حقيقية على مرمى أوسبينا بالرغم من الزيادة العددية.

واعتمدت كولومبيا على رادميل فالكاو كمحطة للحصول على أخطاء بالقرب من منطقة الجزاء، وهو ما نجح فيه النمر الكولومبي، في أكثر من مرة.

وأعاد خوان كينتيرو، منتخب كولومبيا للمباراة من جديد، بعدما سجل التعادل في الدقيقة 39 بتسديدة من ركلة حرة ثابتة من خارج المنطقة.

دخل اليابان الشوط الثاني مستحوذًا على الكرة، ومعتمدًا على الكرات الطويلة، التي فشل فيها الفريق في ظل الدفاع القوي والأطوال التي يتمتع بها خط دفاع كولومبيا.

ونجح هيروكي ساكاي، في تسجيل هدف التقدم لليابان في الدقيقة 73، برأسية استغلها المدافع من ركلة ركنية، وسط خروج غير موفق لأوسبينا، أسفرت عن ثاني أهداف اليابان في المباراة.

وكاد جيمس رودريجيز أن يتعادل لمنتخب بلاده بالدقيقة 77 بعد تسديدة من داخل المنطقة، اصطدمت بقدم مدافع اليابان وخرجت إلى ركنية.

لتنتهي المباراة بفوز ثمين على المنتخب الكولومبي بهدفين لواحد، ولتحقق اليابان أيضاً أول فوز على فريق من أمريكا الجنوبية في تاريخ مشاركاتها بالمونديال.

/انتهى/

 

الأكثر قراءة الأخبار الرياضة
أهم الأخبار الرياضة
عناوين مختارة