جهانغيري : إيران ستبقى الى جانب سوريا في مرحلة إعادة البناء

أكد النائب الأول للرئيس الايراني "إسحاق جهانغيري"، ان إيران كما كانت الى جانب الحكومة والشعب السوري في مكافحة الجماعات الإرهابية، ستبقى ايضا الى جانب سوريا في مرحلة إعادة البناء.

جهانغیری : إیران ستبقى الى جانب سوریا فی مرحلة إعادة البناء

وهنأ جهانغيري مساء اليوم الثلاثاء، خلال لقائه وزير الإقتصاد والتجارة الخارجية السوري "محمد سامر الخليل" بإنتصارات سوريا على الجماعات الإرهابية بما فيها داعش وقال: ان هذه الإنتصارات لا تصب في مصلحة شعوب المنطقة فحسب، بل انها لصالح البلدان الأوروبية ايضا من حيث أن هذه البلدان تعاني من الإرهاب هذه الأيام، وينبغي على هؤلاء أن يثمنوا نضال الشعب السوري ضد الإرهابيين.

كما أشار النائب الأول لرئيس الجمهورية ، وفق ما أوردته أرنا، الى اجراءات الرئيس الأميركي الاخيرة والتي تمثلت بنقل سفارة الولايات المتحدة من تل أبيب الى القدس الشريف وإنسحابه من بعض الإتفاقيات وإنتهاكه ثمة قرارات دولية مصرحا، " ان هذه الإجراءات ستعود بنتائج سلبية على أميركا نفسها".

وفي جانب آخر من حديثه،استنكر جهانغيري الإعتداءات الأخيرة للكيان الصهيوني على الأراضي السورية.

كما أعلن إستعداد إيران لتوقيع اتفاقية ثلاثية مع سوريا والعراق للتعاون الإقتصادي مشيرا الى المباحثات التي أجريت في هذا المجال مع رئيس الوزراء العراقي، قائلا: ان التعاون الثلاثي بين طهران ودمشق وبغداد من شأنه أن يشكل خطوة هامة لتطوير العلاقات التجارية ثلاثية الأطراف.

وأكد جهانغيري ضرورة إنسحاب القوات الأجنبية من الأراضي السورية على وجه السرعة مشددا، " لا ينبغي لأي بلد أن يتواجد داخل الأراضي السورية من دون موافقة الحكومة السورية ".

/ إنتهى /

الأكثر قراءة الأخبار ايران
أهم الأخبار ايران
عناوين مختارة