الصحف العربية: «التركستاني» نحو «الجهاد ضد البوذيين».. الحُديدة.. معركة مفصلية

تناولت الصحف العربية اليوم عناوين عدة، حيث تصدرها استعداد «التركستاني» نحو «الجهاد ضد البوذيين».. والحُديدة.. معركة مفصلية، إضافةً لمبادرة العبادي لعقد "لقاء وطني" يشمل 10 قوائم.

الصحف العربیة: «الترکستانی» نحو «الجهاد ضد البوذیین».. الحُدیدة.. معرکة مفصلیة

صحيفة الأخبار

  • تشكيل الحكومة: حلّ العقد الداخلية ينطلق اليوم
  • 69 مليوناً: عدد اللاجئين في 2017
  • عرّابو «صفقة القرن» يجتمعون في عمان!
  • استماتة إماراتية للخروج بإنجاز
  • تونس: الدولة راعٍ أول للاقتصاد الموازي
  • جاك دريدا: أعيش موتي في الكتابة
  • «التركستاني» يستعدّ: نحو «الجهاد ضد البوذيين»؟

 

وتناولت الصحيفة موضوع الجهاديين في سوريا وإغلاق أبواب الجهاد، وبعيداً عن الضوء الإعلامي، تستمرّ «الحركة الجهاديّة التركستانيّة» في ترتيب أوراقها استعداداً للعب دور يتجاوز المشهد السوري.

وأضافت الصحيفة .. بوتيرة متسارعة تواصل «الحركة الجهاديّة التركستانيّة» إعادة ترتيب أوراقها وتشير معطياتٌ جديدة إلى أنّ القرار اتخذ بإغلاق باب «النفير التركستاني» إلى سوريا، وصرف الاهتمام إلى الاستعداد لـ«الجهاد ضدّ البوذيين». ولا يعني هذا حثّ «الجهاديين» الأويغور على مغادرة سوريا سريعاً، بل يحرص على توزيع الجهود على مسارين: أولهما مواصلة «المهمّة الشاميّة» إلى أن تتغيّر المعطيات الإقليميّة مع الاكتفاء بـ«الجهاديين» الأويغور الموجودين في سوريا لتحقيق هذه الغاية، بالتوازي مع رفد صفوف «الحزب الإسلامي» بمقاتلين من جنسيات مختلفة أخرى، أما المسار الثاني فيختص بالاستعداد لمرحلة «ما بعد سوريا».

وتابعت الصحيفة بأنّ المسار الذي سلكه هذا التجهيز توخّى في الوقت نفسه عدم خسارة الثقل «الجهادي» التركستاني في سوريا قبل أن تحين اللحظة المناسبة، في الشهرين الأخيرين من العام الماضي، دارت عجلة «الفرز الجهادي» لتقسم كوادر «التركستان» إلى قسمين أساسيين: أوّلهما مؤهّل للخروج من المشهد السوري استعداداً لما بعده، وثانيهما مكرّس لمواصلة المهمّة «السوريّة» حتى نهايتها، ونقلت «الأخبار» في مطلع تشرين الثاني الماضي عن مصادر «جهادية» موثوقة تأكيدها أنّ «الحزب التركستاني بدأ أخيراً بتسجيل أسماء بعض الشبان الأويغور الراغبين في مغادرة سوريا نهائياً والانتقال إلى الجهاد في بلدان أخرى».

الراي الأردنية

  • مسودة نظام لاختيار رؤساء الجامعات الرسمية
  • رئيس الوزراء: الأردن شهد أزهى حالات التناغم بين رؤى القيادة وتطلعات الشارع
  • 1,437 مليار دينار الدخل السياحي خلال الأشهر الخمسة الماضية
  • 2.5 ألف شقة مبيعة مستفيدة من قرار الاعفاء خلال ايار الماضي
  • ميركل في عمّان.. اليوم

 

وقالت الصحيفة أن المستشارة الألمانية ستبدء زيارة رسمية إلى الأردن اليوم، حيث ستجري خلالها مباحثات مع الملك عبد الله ثاني كما ستتناول علاقات التعاون بين البلدين والتطورات الراهنة إقليمياً ودولياً. ويرافق المستشارة الألمانية خلال الزيارة وفداً يضم عدداً من كبار المسؤولين ورجال الأعمال.

 

العرب القطرية

  • «المنشآت النفطية» تستغيث لوقف انتهاكات حفتر
  • خبراء فرنسيون يطالبون أبوظبي بالتوقف عن استهداف الإصلاحيين
  • السودان تحذر مواطنيها من هذه الشائعة
  • معسكر بولندي للشراع القطري استعدادا للأسياد
  • مفاجأة في بيان للبيت الأبيض.. نفى كلاماً لم ينشر عن «حصار للكويت مشابه لحصار قطر»

وتحدثت الصحيفة عن اللقاء الذي جمع جاريد كوشنر مستشار الرئيس الأميركي وصهره مع السفير الكويتي لدى الولايات المتحدة سالم عبد الله الجابر الصباح، حيث وصفته صحيفة الرأي الكويتية مؤخراً بأنه لقاء عاصف بين الرجلين.

 

صوت العراق

  • العبيدي بشأن زيارة "جولي": اعرف نوابا ونائبات عراقيين قطعوا آلاف الكيلومترات لأمر
  • القضاة يتسلّمون آخر مباني مفوضيّة الانتخابات اليوم تمهيداً للعدّ اليدوي
  • إسرائيل ترفض التعليق على غارة اوقعت العشرات من الحشد الشعبي داخل سوريا
  • السفارة الامريكية ببغداد تنأى بقوات بلادها عن ضربات استهدفت فصائل بالحشد الشعبي
  • مبادرة العبادي لعقد "لقاء وطني" تشمل 10 قوائم فائزة بضمنها "الفتح" و"سائرون"

وفي التفاصيل: يحاول رئيس الوزراء حيدر العبادي الذي شارفت ولايته على الانتهاء، ضبط إيقاع الاتهامات المتبادلة التي رافقت الانتخابات التشريعية الاخيرة، وعدم انزلاق البلاد الى هاوية الصراعات، عبر دعوة القوى السياسية الفائزة لعقد "لقاء وطني"، قد يقدّم هو خلاله "تسوية" لحل الخلافات قبل دخول البلاد في فراغ دستوري مطلع الشهر المقبل. وأضافت الصحيفة أنه ستتوجه لجنة "تتكون من عدة أطراف سياسية دعوات الى أكبر القوائم الفائزة، حتى تلك التي أعلنت عن تحالفات جديدة، لعقد مؤتمر في بغداد، مطلع الأسبوع المقبل، فيما لا يستبعد أن يحاول المجتمعون الاتفاق بعد ذلك على تشكيل "الكتلة الأكبر" في مراحل متقدمة من الحوارات.

الوطن السورية

  • الحُديدة.. معركة مفصلية
  • عريقات لـ «الوطن»: الاتصالات بدأت لإرسال حماية أممية للشعب الفلسطيني
  • مباحثات لتطوير اتفاقية التجارة الحرة بين سورية وإيران
  • معظم أهالي الغوطة في الشمال يرغبون بالعودة
  • جميل لـ«الوطن»: لا يحق لأي طرف احتكار مخرجات «سوتشي» … خلاف روسي تركي يُفشل اجتماع جنيف

تناولت الصحيفة الخلافات القائمة بشأن تشكيل قوائم أسماء «لجنة مناقشة الدستور»، حيث أعلن نائب وزير الخارجية الروسي سيرغي فيرشينين، أن الدول الضامنة روسيا وإيران وتركيا، اتفقت عقب لقائها مع المبعوث الأممي إلى سورية ستيفان دي ميستورا على إجراء مشاورات جديدة في جنيف.

وذكرت الصحيفة أن رئيس منصة موسكو للمعارضة قدري جميل اعتبر أن اجتماع جنيف بشأن لجنة «مناقشة الدستور» لم يفشل، لافتاً إلى أن الطرف التركي يريد أن يحصر تمثيل المعارضة في اللجنة بيده، مؤكداً أنه لا يحق لأي طرف من الدول الضامنة الثلاث أن يحتكر أي جانب من جوانب عملية تنفيذ مخرجات مؤتمر الحوار الوطني السوري السوري.

وفي تصريح لـ«الوطن» قال جميل: «نحن قدمنا قائمة باسم بعض المشاركين الأساسيين في سوتشي مؤلفة من نحو 50 اسماً تمثل كامل طيف المعارضة السورية الموجودة وغير الموجودة بسوتشي، لذلك لا يمكن القول إننا نريد خطف تمثيل المعارضة».

وأصدر مكتب دي ميستورا في جنيف بياناً، تلقت «الوطن» نسخة منه، أعلن فيه عن «ظهور أرضية مشتركة» بين الأمم المتحدة من جهة والدول الضامنة من جهة ثانية لناحية تشكيل لجنة لمناقشة الدستور.

ووصف البيان المناقشات مع ممثلي روسيا وإيران وتركيا بأنها بناءة وموضوعية، وتوقع دعوة مسؤولي الضامنة إلى جنيف في الأسابيع القليلة القادمة.

إلى ذلك كشف موقع «روسيا اليوم» نقلاً عن مصدر دبلوماسي متابع لمباحثات جنيف، عن وجود خلافات بشأن تشكيل قوائم أسماء اللجنة الدستورية، مشيراً إلى أن الجانب الروسي يصر على اعتماد مخرجات مؤتمر سوتشي، على حين يحاول الجانب التركي وضع اليد على حصة المعارضة في اللجنة الدستورية، كما استبعد المصدر التوصل إلى أي بيان ختامي مشترك للمحادثات في حال استمر التباين في المواقف.

/انتهى/

 

الأكثر قراءة الأخبار الصحافة العربية
أهم الأخبار الصحافة العربية
عناوين مختارة