قائد عسكري يمني لـ"تسنيم": وجود المبعوث مارتن في صنعاء دليل فشل قوى العدوان

خاص/ تسنيم || قال القائد الميداني "عابد بن محمد الثور" في تصريح خاص لوكالة تسنيم الدولية للأنباء "بات مكشوفاً استماتة العدوان لفرض وجوده على الساحل الغربي، وأصبحت الإمارات في ورطة سياسية مع حلفائها، فلا هي التي انسحبت من معركة الساحل الغربي لفقدانها القدرة العسكرية، ولا هي التي سيطرت على الميناء والمطار وبالتالي السيطرة على مدينة الحديدة.

قائد عسکری یمنی لـ"تسنیم": وجود المبعوث مارتن فی صنعاء دلیل فشل قوى العدوان

دور المبعوث مشبوه

وأكّد العميد عابد أن حال دول تحالف العدوان في وضع محرج وقلق، وكلما طالت الحرب خسر العدوان رصيدهم السياسي والقانوني، وانكشف عنهم الغطاء الدولي الذي يحمي مشروعهم العالمي في الشرق الأوسط، وإنشاء السوق شرق أوسطية ومقرها إسرائيل."

وبيّن أن "ما يدور الآن في الساحل الغربي أصبح من الوضوح والرؤيا أكثر من ذي سابق، فها هي المساعي الأممية والدولية تعرض مقترحاتها الألف من جديد على صنعاء، مضيفاً أنّ المبعوث الأممي إلى اليمن أصبح "رسول "DHL الأسرع في العالم، فكل ورطة تقع فيها دول تحالف العدوان ينطلق مارتن إلى صنعاء عارضاً بضاعته المستهلكة وتسليم الحديدة للإمارات وحلفائها لتنقذ شعب اليمن من الهلاك."

صمود أسطوري

وأضاف: "بعد تدمير البارجة الحربية قبالة الساحل الغربي وتكبيدهم خسائر كبيرة في الأرواح والعتاد البحري ودك معاقلهم وتجمعاتهم في مناطق على الشاطئ من الفأزة وحتى النخيلة على شكل مقدمات لوحدات عسكرية تقوم بأعمال الاستطلاع والمراقبة بالتواطؤ مع بعض الخونة والمرتزقة من أبناء المخا.. استطاعت قواتنا المرابطة تنفيذ عمليات هجومية من الدفاعات باتّجاه تجمع قوات الأعداء في الفأزة والتحيتا والجاح وأطراف الطائف من الجهة الجنوبية والشرقية الواقعة غرب الدريهمي، مشيراً إلى الاعتماد في تنفيذ هذه العمليات العسكرية على وحدات نوعية بسيطة من قوات المشاة وبأسلحة تقليدية مناسبة سهلة التنقل حتى اقتنع العدو أن ما نقوم به من أعمال هجومية ومباغتات على وحداتهم المتموضعة في أماكن استراتيجية شبه محصنة."

وأردف "عابد" "هكذا بنى العدوان استراتيجيته الميدانية واعتماده على البعد الاستراتيجي للساحل الغربي الذي سيكون منطلقاً لانتشار قواتهم شمالاً من الفأزة وحتى آخر نقطة يمنية في "ميدي" شمال الساحل الغربي اليمني من منطلق تحقيق السيطرة على المساحة الميدانية الواقعة ما بين الشاطئ وبداية السلسلة الجبلية  شرقاً والممتدة من "باب المندب" وحتى "ميدي"  والتي تصل في أبعادها من 30 كيلومتر في أضيق منطقة وإلى 100 كيلومتر في أوسع منطقة شمالاً باتجاه محافظة حجة، مشيراً إلى أن قوات التحالف تكون بهذه الخطوة قد احكمت سيطرتها على كل الساحل اليمني الغربي البالغ طولة 400 كيلومتر وتعتبر شكلياً أن الحرب قد انتهت ولم يعد متبقي على "هادي" ومن تبقى من مرتزقتهم إلا أن يحسنوا الذبحة، وينشروا الأمن والأمان في ربوع الوطن الحبيب ."

معركة مصيرية

وأضاف "الساحل الغربي لنا نحن يا أهل اليمن.. أغلى من كل من تواجد في النسق الأول والثاني وكل حماتكم ومن ورائكم، حفنة تراب من أرض اليمن أغلى من نفطكم وكنوزكم وأرضكم بشعوبها مجتمعةً، مؤكّداً أن المعركة في الساحل الغربي مصيرية بالنسبة لليمنيين، ومعركة إذلال وخذلان للأعداء، فلم يستطع العدوان وطيرانه وقواته ومقدراته من فرض السيطرة على مساحات تمركزت بها وحداتهم العسكرية وحمايتها، فكانت هذه المساحات من الأرض هبة من أهل اليمن لتكون مقابر مؤقتة لجثث الخونة والغزاة والمحتلين، وستتحلل بقاياهم في تربة الأرض اليمنية."

وأشار إلى "أن الخسائر الكبيرة التي مني بها العدوان في الخمسة الأيام الأخيرة كانت الأكبر، فلم يعد بمقدور العدوان أن يعيد ترتيب أوراقه بسهولة لتجهيز وإعداد قوات جديدة لزجها في معركة الساحل، ولم يعد أمامه إلا أن يعد تقرير الانتصارات في الإعلام كما هو حاله في كل معركة يفشل فيها، ولعل فرصة التضليل الإعلامي ليست مناسبة لكن لابد من ذلك حتى يحافظون على ماء وجوههم المسودة في أرض اليمن، فاليمن أرضاً وانساناً فلم يحن الوقت ليدفن في أرضه   قبل ان يدفن من يتجرأ على شبر من أرضه الغالية."

الساحل الغربي لنا

وختم "القائد الميداني" "اطمأنوا يا أحرار العالم، فاليمن بخير وأهلها أشداء أقوياء، وأرضها طاهرة لا تقبل الخونة والحديدة محتشدة بالمواطنين سواء من أهلها أو من الزائرين الوافدين، فهي مدينة المدائن الساحلية وعروستها، ولم يعد لقوات العدوان وخونتهم وجوداً في جنوب مدينة الحديدة حتى شمال الخوخة والتي ستنضم قريباً إلى الأرض المحررة من دنس العدوان، مشيراً إلى البدء بمرحلة جديدة في النضال ضد قوى الشر في ما وراء الحدود في نجران وجيزان وعسير وتحريرها من دنس آل سعود، وإن الأوان لأن تعود الحقوق إلى أهلها وينال العقاب من تطاول على اليمن ونال منه."

/انتهى/

 

الأكثر قراءة الأخبار الشرق الأوسط
أهم الأخبار الشرق الأوسط
عناوين مختارة