سيئول وبيونغ يانغ ومفاوضات لم الشمل

للمرة الثانية منذ أكتوبر2015، تجري الكوريّتان مفاوضات لعقد لقاء العائلات المفرّقة.

سیئول وبیونغ یانغ ومفاوضات لم الشمل

وقد ذكرت وكالة "يونهاب" أن "الكوريتان ستجريان مفاوضات -عبر الصليب الأحمر الدولي في فندق يقع على جبل "كوم غانغ" في كوريا الشمالية في أغسطس المقبل- لبحث سبل لم شمل العائلات التي شتتتها الحرب الكورية في خمسينيات القرن الماضي، وذلك وفقاً لاتفاق تم بين زعيم كوريا الشمالية "كيم جونغ أون" ورئيس كوريا الجنوبية "مون جيه إن" وذلك للمرة الثانية منذ أكتوبر 2015.

ونقلت شبكة (إيه بى سي) عن وزارة شؤون الوحدة الكورية الجنوبية قولها إن لقاءات لم الشمل ستعقد في منتجع جبل الماس بكوريا الشمالية، في الفترة من 20 وحتى 26 من أغسطس القادم، مضيفة أن كل بلد ستوفد 100 مشارك لحضور تلك اللقاءات.

وكانت كوريا الجنوبية قد أعلنت أن جارتها الشمالية وافقت على اقتراح قدمته جمعية الصليب الأحمر الكوري الجنوبي بإجراء محادثات في أيلول 2015 لمناقشة قضايا لم شمل الأسر المشتتة التي فرقتها الحرب الكورية.

ويأتي هذا الاتفاق بين الكوريتين على عقد لقاءات مؤقتة لجمع شمل الأسر التي تمزقت بسبب الحرب الكورية (1950-1953) في إطار تعزيز جهود المصالحة بينهما ووسط دفعة دبلوماسية لحل الأزمة النووية لكوريا الشمالية.

يذكر أن لقاءات لم الشمل تتم على فترات متقطعة من عام 1988، منذ أن تقطعت أوصال آلاف الأسر بعد انتهاء الحرب الكورية في العام 1953، وتعقد هذه اللقاءات برعاية جمعية الصليب الأحمر، وكانت خطوة 2015 أول مجموعة، مكونة من نحو 400 شخص من كوريا الجنوبية.

/انتهى/

الأكثر قراءة الأخبار الدولي
أهم الأخبار الدولي
عناوين مختارة