خبير روسي: التعاون بين موسكو وطهران يخلق عالماً متعدد الأقطاب

اعتبر محلل سياسي روسي أن التعاون في قطاع النفط والغاز وكذلك الطاقة الذرية يشكل ركيزة هامة لتعاون روسيا مع ايران.

خبیر روسی: التعاون بین موسکو وطهران یخلق عالماً متعدد الأقطاب

وأشار المحلل السياسي الروسي "ليونيد سافين" في حوار مع وكالة تسنيم الدولية للأنباء إلى زيارة مستشار سماحة قائد الثورة الإسلامية إلى موسكو ولقائه مع الرئيس بوتين، وقال: يشكل قطاع النفط والغاز والطاقة الذرية جملة ركائز هامة للتعاون مع ايران، فتعاون موسكو مع طهران يسير في سياق إيجاد عالم متعدد الأقطاب  خالياً من هيمنة أمريكا وتسلطها.

وقال ساوين: المسائل الاستراتيجية كما يبدو ليست شفافة وغير واضحة، على سبيل المثال، تتبع روسيا استراتيجيات عديدة متفاوتة وهي مدرجة ضمن بنود ووثائق العقيدة، لكن هذا مدرج على الورق فقط والأهم من كل ذلك هو إدراكها وفهمها العملي، ففي استراتيجية الأمن القومي التي نُشرت بعد عام 2008، نلاحظ أنه بإمكان روسيا أن تستخدم القوة العسكرية بهدف حماية مواطنيها والدفاع عنهم خارج البلاد لكن هذا الخيار لم يتم اللجوء إليه على الإطلاق، من الناحية النظرية هناك ركائز لانتهاج المسار السياسي في سورية وأوكرانيا، لكن في الواقع الجيش يعمل بطريقة أخرى.

وأضاف المحلل الروسي: تم الإشارة إلى ايران ومنطقة غرب أسيا أيضاً في الوثائق المتعلقة بالعقيدة الروسية، فروسيا تولي أهمية بالغة لهذه المنطقة وخاصة من الناحية الأمنية، وهذا يعتبر أحد الأدلة لتواجد الجيش الروسي في سوريا، قطاعات مثل قطاع النفط والغاز وكذلك الطاقة النووية تشكل أساساً هاماً لإقامة علاقات تعاون مع ايران، ودون أدنى شك خلق عالم متعدد الأقطاب خالياً من الهيمنة والتسلط الأمريكي يشكل هدفاً جيوسياسياً روسياً، تم التأكيد عليه وإقراره في الوثائق الاستراتيجية، كما أن المسؤولين الروس يؤكدون عليه شخصياً.

وفي هذا السياق يحظى التعاون الإيراني الروسي بأهمية بالغة للغاية، كما أن أي مبادرات تطرح في مجالات التجارة والسياحة والثقافة والتي من شأنها أن تصاعد من التعاون بين بلدينا وتساهم في التقريب بين البلدين وستلقى استقبالاً واسعاً.

وختم المحلل الروسي "ليونيد سافين" بالقول: نحن نشاهد المساع الأمريكية لفرض عقوبات أكثر ضد ايران، كما بدأت تتبلور مشاريع عديدة معادية لإيران في الاتحاد الأوروبي أيضاً، فالغرب يخطط لاستهداف اقتدار وسيادة الجمهورية الإسلامية الإيرانية عن طريق اختلاق سلسلة من الأحداث والمشكلات الاقتصادية والسياسية.

/انتهى/

الأكثر قراءة الأخبار ايران
أهم الأخبار ايران
عناوين مختارة