دعوة لروسيا وأوكرانيا من قبل الاتحاد الأوربي للاتفاق حول امدادت الغاز

في ظل التواترات القائمة وسعياً لتفادي حروب غاز جديدة، دعا الاتحاد الأوروبي الروس والأوكرانيين إلى برلين الثلاثاء على أمل أن يتوصل الطرفان إلى اتفاق حول مستقبل إمدادات الغاز الروسية لأوروبا عبر أوكرانيا، قبل انتهاء مدة الاتفاق الحالي في نهاية 2019.

دعوة لروسیا وأوکرانیا من قبل الاتحاد الأوربی للاتفاق حول امدادت الغاز

وقال المفوض الأوروبي المكلف في شؤون الطاقة السلوفاكي "ماروس سيفكوفيتش" في بيان صدر قبل الاجتماع: "من الواضح أن الوقت ينفد وأن المفاوضات التي تنتظرنا معقدة".

وسيجري "سيفكوفيتش" محادثات مع وزير الطاقة الروسي "ألكسندر نوفاك" ووزير الخارجية الأوكراني "بافلو كليمكين" إضافة إلى ممثلين عن مجموعتي الغاز الروسية "غازبروم" والأوكرانية "نافتوغاز" اللتين تتواجهان في المحاكم منذ سنوات.

وتعتزم "غازبروم"، التي خفضت إلى حد كبير كميات الغاز التي تصدرها عبر أوكرانيا على خلفية الخلاف بين البلدين منذ ضم موسكو القرم عام 2014 واندلاع النزاع في شرق أوكرانيا، خفض هذه الكميات بشكل أكبر بعد إتمام مشروعي أنابيب الغاز اللذين سيلتفان على أوكرانيا، وهما "توركيش ستريم" الذي سيمد أوروبا بالغاز عبر تركيا، "ونورد ستريم 2" الذي تأمل المجموعة في بدء عمله بحلول نهاية 2019.

ويهدف مشروع "نورد ستريم 2" البالغ طوله حوالى 1200 كلم، إلى مضاعفة قدرات خط "نورد ستريم 1" والسماح بنقل المزيد من الغاز مباشرة إلى ألمانيا عبر بحر البلطيق.

ووفقاً للمفوضية الأوربية أصبح "نورد ستريم 1" في الفصل الأول من العام 2018 الخط الرئيسي لنقل الغاز الروسي إلى الاتحاد الأوروبي "36% من مجمل صادرات الغاز مقابل 34% عبر أوكرانيا".

/انتهى/

 

الأكثر قراءة الأخبار الأقتصاد
أهم الأخبار الأقتصاد
عناوين مختارة