مسيرات العودة.. 16496 إصابة و142 شهيدا بينهم 18 طفلا برصاص إسرائيلي

في وقت مارست فيه إسرائيل اعتداءاتها على المشاركين في مسيرات العودة، الصحة الفلسطينية تعلن عن الاحصائية التفصيلية لشهداء وجرحى المسيرات.

مسیرات العودة.. 16496 إصابة و142 شهیدا بینهم 18 طفلا برصاص إسرائیلی

وقال الناطق باسم وزارة الصحة بغزة "أشرف القدرة" إن إجمالي الشهداء بلغ 142 شهيداً، فيما بلغ عدد الاصابات 16496 بجراح مختلفة واختناق بالغاز، منهم 7901 تم علاجهم ميدانيا في النقاط الطبية و8695 تم علاجهم في المستشفيات والمراكز الحكومية.

وأوضح أن "من بين الشهداء 18 طفلاً ما دون سن الثامنة عشرة وسيدتان، في الوقت الذي أصيب فيه 3126 من الأطفال ونحو 1362 سيدة، مضيفاً أن درجة الخطورة في مجمل الاصابات بلغت 391 خطيرة، و3992 متوسطة، و12113 طفيفة، وتوزعت الإصابات: 4190 بالرصاص الحي، و529 معدني مغلف بالمطاط، و7421 اختناق شديد بالغاز، و4356 شظايا وإصابات أخرى".

أما عن مكان الاصابة في الجسم، فأشار "القدرة" إلى أن 613 بالرأس والرقبة، و362 بالصدر والظهر، و392 بالبطن والحوض، و1239 أطراف علوية، و5383 أطراف سفلية، 1087 أماكن متعددة، مشيراً إلى أن إجمالي حالات البتر بلغ 68 حالة؛ من بين الاصابات 60 أطراف سفلية، وحالة بتر وحيدة في طرف علوي، و7 حالات بتر في أصابع اليد.

كما أدى الاستهداف المباشر للطواقم الطبية إلى استشهاد المسعف موسى أبو حسين والمسعفة رزان النجار، وإصابة 325 من المسعفين بالرصاص الحي واختناق بالغاز.

يشار إلى أن مسيرات العودة الكبرى انطلقت في 30 آذار/ مارس، حيث يطالب المشاركون  بعودة الفلسطينيين إلى قراهم ومدنهم التي هُجّروا منها عام 1948، في الوقت الذي تواصل فيه "إسرائيل" اعتداءاتها قرب حدود غزة بإطلاق الرصاص والغاز المسيل للدموع.

/انتهى/

الأكثر قراءة الأخبار الشرق الأوسط
أهم الأخبار الشرق الأوسط
عناوين مختارة