الخارجية اللبنانية تشيد بعمل المركز الروسي لتنسيق عودة النازحين السوريين

اعتبرت مستشارة وزير الخارجية اللبناني لشؤون النازحين "د. علا بطرس"، أن القرار الروسي بإنشاء مركز خاص لتنسيق عودة النازحين السوريين إلى بلادهم يمثل "إجراء عملياً متكاملاً" لتأمين العودة الآمنة.

الخارجیة اللبنانیة تشید بعمل المرکز الروسی لتنسیق عودة النازحین السوریین

وكانت وزارة الدفاع الروسية أعلنت، عن إنشاء مركز خاص في سوريا لاستقبال وإيواء اللاجئين لتسهيل عودة السوريين إلى وطنهم.

ونقلت وكالة "سبوتنيك" القول عن "بطرس"

إن "هذه الخطوة البناءة هي بمثابة تحوّل في مقاربة الملف السوري بعد الحرب، حيث ستترافق عملية إعادة الإعمار مع عودة النازحين واللاجئين ما يؤمن الاستقرار لسوريا ودول الجوار كذلك، لا سيما لبنان الذي عانى من تداعيات سلبية مرهقة أثرت على الأمن والاقتصاد بشكل كبير".

وأضافت أن الخطوة الروسية هي "بمثابة إجراء عملي متكامل يضع العودة الآمنة على السكة الصحيحة مع كافة المستلزمات التي يحتاجها النازحون عند عودتهم"، مشيرة إلى أن "هذا الحل المستدام في تسهيل العودة والتمكين الاقتصادي كان قد طالب به الوزير جبران باسيل، لكونه يؤمن المصلحة اللبنانية وعودة النازحين بأمان وكرامة إلى وطنهم".

الجدير بالذكر أن من بين مهمّات المركز الذي أعلنت روسيا عن إنشائه "مراقبة عودة جميع النازحين مؤقتاً، واللاجئين السوريين القادمين من بلدان أجنبية إلى أماكن إقامتهم الدائمة".

/انتهى/

 

الأكثر قراءة الأخبار الشرق الأوسط
أهم الأخبار الشرق الأوسط
عناوين مختارة