انفجار بالقرب من مطار كابول يستهدف نائب الرئيس الافغاني

وقع انفجار اليوم الأحد بالقرب من مطار كابول، بعد وصول نائب الرئيس الأفغاني عبد الرشيد دوستم من منفاه الاختياري بتركيا.

انفجار بالقرب من مطار کابول یستهدف نائب الرئیس الافغانی

أفادت وكالة الصحافة الفرنسية عن سماع دوي انفجار قوى بالقرب من مطار كابول الدولي بعيد وصول نائب الرئيس الافغاني عبد الرشيد دوستم إلى البلاد بعد أكثر من عام في المنفى.

وأوضحت أن الانفجار الشديد القوة وقع وسط حشد كثيف من أنصار دوستم المتجمعين عند مشارف المطار، فيما أكد المتحدث باسم نائب الرئيس أنه بخير.

كما نقل عن مصدر أمني أن "الانفجار كان تفجير انتحاري خارج البوابة الرئيسية للمطار، وأن معظم الضحايا من قوات الأمن". وأضاف المصدر أن "الانفجار وقع بعد دقائق من مغادرة قافلة دوستم للمطار".

وكانت الشرطة الأفغانية قد أحبطت هجوماً انتحارياً استهدف تجمعا احتجاجيا لأقلية الاوزبيك من أنصار معاون رئيس الجمهورية الجنرال عبد الرشيد دوستم في الحي التجاري وسط كابول يوم الاثنين 16 يوليو/تموز، بعد يوم من هجوم دام تبناه تنظيم "داعش" الإرهابي وراح ضحيته ما لا يقل عن 7 قتلى من موظفي وزارة التنمية الريفية.

/انتهى/

الأكثر قراءة الأخبار الدولي
أهم الأخبار الدولي
عناوين مختارة