رأي رئيس منظمة الطاقة الذرية السابق حول زيارة المفتشيين الدوليين للمراكز الجامعية

أوضح الرئيس السابق لمنظمة الطاقة الذرية الإيرانية أن المفتشين الدوليين من المحتمل سيزورون المراكز العسكرية أيضا، مؤكدا ان اساس هذه الزيارة أمر خاطئ وغير مقبول.

رأی رئیس منظمة الطاقة الذریة السابق حول زیارة المفتشیین الدولیین للمراکز الجامعیة

انتقد "فريدون عباسي" الرئيس السابق لمنظمة الطاقة الذرية زيارة المفتشين لجامعة شريف، ففي الاتفاق النووي أُعطيت مجموعة من الانجازات مقابل وعود لم تنفذ وقُبلت التزامات ضمت اجراء البرتوكول الإضافي وزيارة المراكز العلمية والجامعية.

وقال: واليوم وبناءاً على هذا، فإن مفتشي الوكالة يقومون بزيارت للمراكز العسكرية وغير العسكرية والمراكز العلمية التي تنشر مقالاتها في المجلات الدولية.

وقال عباسي: نشرت مقالة لأحد الأساتذة في جامعة علوم وصنعت حول المحركات الكهربائية في المجلات الدولية وعلى ضوء هذه المقالة قاموا بزيارة الجامعة المذكورة ولكن الغير منطقي والغير قابل للتبرير رغبتهم بزيارة مكاتب الأساتذة.

وأضاف مبيناً أن زيارة المراكز الجامعية هو أمر خاطئ من الأساس وغير مقبول وأضاف: أنا لا أقول انهم عندما يأتون ويذهبون فاغتيال علماؤنا في الطريق لأنهم يملكون القنوات المختلفة للتعرف على أساتذتنا وعلمائنا وبامتلاكهم لعناوينهم يصبح علماؤنا عرضة للتهديدات ولذلك علينا أن ننتبه إلى علمائنا.

أوضح أن زيارة المراكز الجامعية والعلمية في إيران ليست محدودة بزمان معين، ومادام ملفنا في الوكالة يعامل كملف خاص فستستمر الزيارات ومن الممكن أن تمتد هذه الزيارات والتفيش ليطال الجانب العسكري والجامعي غير العسكري والبحوث.

/انتهى/

الأكثر قراءة الأخبار ايران
أهم الأخبار ايران
عناوين مختارة