الحريري في دمشق قريباً

على الرغم من المواقف الحادة التي يطلقها رئيس وزراء لبنان المكلف سعد الحريري اتجاه سورية إلا أن ما يتم تداوله في الشارعين اللبناني والسوري يقول غير ذلك.

وما يجري تداوله في الجلسات غير الرسمية، خاصة في لبنان، هو أن زيارة "سعد الحريري" إلى موسكو مؤخراً لم تكن لمجرد مشاركة لحضور افتتاح "مونديال كرة القدم"، بل كانت بهدف واحد وهي ثغرة يمكن من خلالها للحريري أن يخلق ارضية تبرر اعادة التواصل مع الحكومة السورية.

وتقول الاشاعات أنه من أجل ذلك طلب "الحريري" من موسكو  إعطاءه دور ولو صوري في ملف عودة المهجرين السوريين من لبنان، كي يكون هناك مبرر لدخوله في خط التواصل مع القيادة السورية. 

وتقول أيضاً أن "الحريري" أبلغ القادة الروس أن تشكيل الحكومة اللبنانية الجديدة متوقف على الموقف السوري، وأنه مقتنع أي "الحريري" أن توافق "سين – سين" هو الحل الوحيد في لبنان.

/انتهى/

 

الأكثر قراءة الأخبار الاشاعات
أهم الأخبار الاشاعات
عناوين مختارة