طمأنة تركيّة حيال الليرة وسط تهديد أمريكي بالتصعيد

حذرت أمريكا تركيا من أن تتوقع مزيدا من العقوبات ما لم تفرج عن القس الأمريكي المحتجز "أندرو برانسون".

طمأنة ترکیّة حیال اللیرة وسط تهدید أمریکی بالتصعید

وانخفضت العملة التركية اليوم الجمعة مسجلة 5.86 ليرة للدولار بعد إغلاقها أمس على مستوى 5.8150، وهبطت الليرة 35 في المئة مقابل الدولار هذا العام بفعل تدهور العلاقات بين الدولتين العضوين في حلف شمال الأطلسي.

وقال وزير الخزانة الأمريكي "ستيفن منوتشين" أمس الخميس خلال اجتماع لحكومة الرئيس الأمريكي "دونالد ترامب" "لدينا المزيد الذي نخطط للقيام به إذا لم يفرجوا عنه سريعا"، وفقا لرويترز.

وطمأن وزير المالية التركي "براءت ألبيرق" المستثمرين أمس إلى أن تركيا ستخرج من أزمة عملتها أكثر قوة، مشددا على أن البنوك التركية قوية وعلى أن بلاده ستتجاوز خلافها مع امريكا، وتلقى خبراء اقتصاديون تعليقات "ألبيرق" بترحيب متحفظ، وتماسكت الليرة بعد تصريحاته.

ليأتي "ترامب" ويصرح عبر تويتر بالقول:"لن ندفع شئيا من أجل إطلاق سراح رجل بريء، لكننا سنخنق تركيا".

يذكر أن الدولة التركية تحاول تخفيف التأثير السلبي للعقوبات الأمريكية على الاقتصاد التركي من خلال إجراءات مدروسة ساهمت في تماسك الليرة رغم حدة العقوبات الأمريكية الأخيرة.

/انتهى/

الأكثر قراءة الأخبار الأقتصاد
أهم الأخبار الأقتصاد
عناوين مختارة