خاص تسنيم/ أنفاق جوبر.. الإبداع السوري يبث فيها الحياة من جديد(صور)

تحت الأرض، وفي أحد الأنفاق التي حفرتها المجموعات التفكيرية في جوبر شرق دمشق، تفجرت بذور الإبداع المدفونة لدى السوريين ، لتصنع الحياة وتنفض غبار الإرهاب عن سراديب وخنادق كانت منطلقاً لاستهداف المدنيين الآمنين في دمشق بقذائف الحقد والإرهاب.

خاص تسنیم/ أنفاق جوبر.. الإبداع السوری یبث فیها الحیاة من جدید(صور)

16 فناناً سورياً بإشراف الجندي المقاتل في الجيش السوري وأستاذ الفنان التشكيلي "أنس قطرميز"، محوا بمطارقهم دناسة جدران أحد أنفاق الإرهاب في جوبر، جاعلين منها معرضاً تشكيلياً يصدر إلى العالم الفن والحياة والابتكار عبر عمل نحتي لافت ومنوع. 

الفنان والمقاتل في الجيش العربي السوري "مهند معلا" الذي ابتكر الفكرة يقول لـ "تسنيم": "النحت فن أتقنته منذ فترة طويلة، كان هدفنا أنا والفريق من خلال هذه الأعمال تصدير "سوريا الحياة"، "سوريا الثقافة والفن" إلى العالم أجمع، ليرى الصورة الحقيقة للسوريين.

يضيف الفنان معلا: "نسخت منحوتة الجندي ذاته الذي نحتّه في نفق سابق عام 2016، حيث كان الجندي السابق يحمل سلاحه وصامداً، أما الجندي الحالي، فقد غرز العلم السوري في أرض "سوريا"، فانتقلت الصورة من مقاومة وصمود إلى نصر".

يؤكد معلا الفنان والمقاتل في مرتبات الحرس الجمهوري: "نعم نحن أهل حرب، لكننا أيضا أهل محبة وسلام وفن، كما كنا نقاتل الإرهابيين، نصدر الحياة والثقافة والإنسانية إلى العالم".

الأعمال خلدت انتصارات الجيش العربي السوري وتضحياته، وأم الشهيد، وتاريخ سوريا القديم، والجندي المجهول، بلقطات ستبقى خالدة على تربة صخرية صعبة.

/انتهى/

الأكثر قراءة الأخبار الشرق الأوسط
أهم الأخبار الشرق الأوسط
عناوين مختارة