كويكب ضخم يقترب من الأرض الأسبوع المقبل

يبدو أن كويكباً ضخماً يقدر حجمه بضعف حجم طائرة بوينغ 747، سيمر بالقرب من الأرض خلال الأسبوع المقبل.

کویکب ضخم یقترب من الأرض الأسبوع المقبل

ومن المتوقع أن يقترب كويكب NF23 2016، في 29 آب الجاري، من الأرض، على مسافة تزيد قليلاً عن 3 ملايين ميل، أو حوالي 13 ضعف المسافة بين الأرض والقمر.

وتتحرك الصخرة الفضائية الضخمة بسرعة أكثر من 32400 كم/الساعة، ويمكن اعتبارها جسماً "خطيراً" نظراً لقربها. ولكن مسارها سيتغير باتجاه آمن في الأيام الأولى من أيلول.

وتقول وكالة ناسا الأميركية إن عرض الكويكب يتراوح بين 70 و160 مترا، وهذا يعني أنه أكبر من طائرة بوينغ 747، ومن الهرم الأكبر في الجيزة بمصر، والذي يبلغ ارتفاعه حوالي 139 مترا.

وتتابع ناسا مثل هذه الكويكبات والأجسام القريبة من الأرض (NFOs)، لتوقع أي تهديدات واردة محتملة، وتُصنف هذه الصخور الفضائية ضمن مجموعة "Atens"، المسماة تيمنا بكويكب "1862 Atens"، بسبب مدارها الأرضي، كما يوضح رسم بياني أطلقه مختبر الدفع النفاث التابع لناسا، كيف يتقاطع مدار الكويكب مع الأرض ويصل إلى أقرب نقطة منها، في 29 آب.

/انتهى/

الأكثر قراءة الأخبار ثقافة ، فن ومنوعات
أهم الأخبار ثقافة ، فن ومنوعات
عناوين مختارة